المقاتلون الأكراد يسيطرون على عدد من القرى في الرقة

دبي – قناة العربية

يحرز مقاتلو وحدات حماية الشعب الكردي تقدماً لافتاً في محافظة الرقة، معقل تنظيم داعش، فقد دارت اشتباكات عنيفة بين وحدات حماية الشعب الكردي والتنظيم تمكنت خلالها من السيطرة على معمل لافارج الفرنسي للإسمنت، وثلاث قرى شمال غرب عين عيسى التابعة لمحافظة الرقة التي يسيطر عليها داعش، بحسب مسؤولين أكراد والمرصد السوري لحقوق الإنسان.

كما صد المقاتلون الأكراد هجوماً لـ “داعش” على بلدة تل تمر الاستراتيجية التي تصل طرقها إلى الموصل، وكذلك إلى الحدود التركية.

ويتواصل مسلسل البراميل المتفجرة، إذ أفادت الهيئة العامة للثورة السورية بإلقاء مروحيات قوات النظام ستة براميل متفجرة على قرى جبل الأكراد وجبل التركمان في ريف اللاذقية، فيما استخدمت قوات الأسد في قصفها لبلدة المسيفرة بريف درعا غاز الكلور السام، ما أسفر عن حالات اختناق وإغماء، خاصة بين الأطفال.

من جهتها، تحدثت لجان التنسيق المحلية عن قصف عنيف بالدبابات والمدفعية والصواريخ والرشاشات الثقيلة من جانب قوات النظام لحي الوعر في حمص.

وفي محافظة حماة تستمر التحركات العسكرية لقوات الأسد، إذ تحرك رتل عسكري من تلك القوات من مدينة محردة باتجاه سلحب بريف حماة الشمالي، في وقت قصفت مروحيات النظام بالبراميل المتفجرة بلدتي اللطامنة وكفر زيتا شمال حماة.

كما تعرض حي اليرموك، جنوب العاصمة دمشق، لقصف بالصواريخ.

 

1 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *