وفاة الإعلامي همام نجار متأثرا بإصابته في حلب

زمان الوصل  16 ابريل 2015

توفي صباح اليوم الخميس، الناشط الإعلامي همام نجار (34 عاما) متأثراً بالإصابة التي تعرض لها قبل 10 أيام خلال انفجار سيارة مفخخة استهدفت مقراً لـ”الجبهة الشامية” في مدينة مارع بريف حلب الشمالي.

وأصيب نجار، المعروف بلقب “أبو يزن الحلبي”، خلال التفجير الانتحاري الذي نفذه تنظيم “الدولة” بتاريخ 7-4 -2015 في مدينة مارع، فقد على إثرها عينه وأصيب بكسر في الجمجمة وتم نقله على الفور إلى إحدى المشافي التركية لتلقي العلاج.

وعمل الزميل همام نجار مع عدة وكالات وشبكات إخبارية، وقام بتغطية الأحداث في محافظة حلب منذ بداية الثورة بعد أن عاد من دولة الكويت التي كان يعمل بها ليلتحق بركب الثورة، وينضم إلى رفاقه وأبناء مدينته التي قدمت عشرات الشهداء، أبرزهم قائد لواء التوحيد عبد القادر الصالح “حجي مارع”، إلى جانب عمله في المكتب الإعلامي لـ”الجبهة الشامية”.

وساهم نجار بنقل مجريات الثورة السورية في مدينة حلب وتغطية معظم المعارك، وقدم مؤخراً برنامجا حواريا بعنوان “وجهاً لوجه” تم عرض الحلقات الأولى منه على قناة “حلب اليوم”، إضافة لعمله كمراسل لـ”شبكة شام الإخبارية”.

وصنفت منظمات حقوقية وصحافية سوريا كأخطر مكان لعمل الإعلاميين، حيث قضى المئات من الصحفيين والناشطين بينهم أجانب منذ بداية الثورة في آذار/مارس/2011.

وحسب تقارير صحفية ومنظمات حقوقية فإن نظام الأسد استأثر بقتل العدد الأكبر من ضحايا الإعلام.

 

 

2 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *