مصر: رافضو الانقلاب يبدؤون أسبوع “الصمود طريق النصر”

القاهرة ــ سعيد عبد الرحيم

17 أبريل 2015

دشن رافضو الانقلاب العسكري في مصر، اليوم الجمعة، فعاليات الأسبوع الثوري الجديد الذي دعا إليه “التحالف الوطني لدعم الشرعية”، تحت شعار “الصمود طريق النصر”

ونظم شباب حي المعادي، جنوب القاهرة، مسيرة صباحية، انطلقت من مسجد زين العابدين، طافت عدة شوارع، وسط مشاركة من الحركات الثورية.

كما خرج أهالي المقطم في تظاهرات حاشدة، طافت شوارع الهضبة الوسطى، جنوب القاهرة، مرددين “اصحوا وفوقوا يا مصريين السيسي بيحارب الدين.. يسقط يسقط حكم العسكر”.

كما نظم شباب النوبارية بالبحيرة، شمال مصر، سلاسل بشرية، رافعين صور الشهداء والمعتقلين، ولافتات ترفض أحكام الإعدامات.

ورغم الحصار المستمر لأكثر من 58 يوماً، تظاهر شباب قرية الميمون، ببني سويف، جنوب مصر، إذ ردد المشاركون الشعارات المناهضة لحكم العسكر و”جرائم سلطات الانقلاب”، رافعين صور الشهداء والمعتقلين، وأعلام مصر، وشارات رابعة العدوية، وصور الرئيس المعزول محمد مرسي.

وفي الشرقية، خرجت عدة تظاهرات في مدن أبوحماد وكفر صقر وفاقوس، بمشاركة أهالي المعتقلين والشهداء.

ففي فاقوس، نظم الشباب مسيرة على طريق فاقوس ـ الإسماعيلية، وفي كفر صقر نظم الأهالي بمشاركة الحركات الثورية وقفات وسلاسل بشرية بمدخل المدينة، على الطريق الواصل بين كفر صقر وأبوكبير، رافعين أعلام مصر، وصور الشهداء والمعتقلين.

وشهدت الإسكندرية عدة فعاليات صباحية، انطلقت من العوايد والعامرية والمندرة والمنتزه.

وكان “تحالف دعم الشرعية” قد دعا لأسبوع ثوري بعنوان “الصمود طريق النصر”، مساء أمس، للدفاع عن الرئيس محمد مرسي، ودعم صمود الرافضين لانقلاب العسكري.

وأكد البيان أن: “طغمة الانقلاب تأكل بعضها بعضا، وأن قائد الانقلاب يطيح بشركاء جريمته، الذين عاونوه في الانقلاب على إرادة الشعب والرئيس المنتخب”.

0 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *