مجهولون يطعنون ناشطاً سورياً في إسطنبول

تعرض الناشط أسعد حنا المقيم في تركيا، لهجوم من شخص مجهول طعنه في بطنه بأداة حادة أربع طعنات كادت أن تودي بحياته.

وأوضح الناشط في منشور كتبه على صفحته في موقع “فيسبوك”، أن شخص مجهولا طرق باب منزله ثم قام بطعنه دون أن يقدم على أي محاولة للسرقة أو النهب، ما يشير إلى أن الهجوم مخطط له.

كما ذكر الناشط أنه يتعرض للتهديد من عدة جهات منذ فترة، مشيرا إلى أنه كتب ضبطا لدى الشرطة التركية وهي بصدد التحقيق بالحادث، وأنه بصحة جيدة الآن.

ويفتح الحادث الذي تعرض له حنا نقاشا واسعا حول مدى الاختراق الأمني الذي يهدد معارضي نظام الأسد المقيمين في تركيا.

ويذكر أن أسعد حنا زوج عروسة الحرية لبنى زاعور، وهو مقيم معها في تركيا بعد أن ارتبطا بزواج مدني منذ ما يقارب العام، وكان ارتباطهما قد أثار جدلا لانتماء كل منهما إلى ديانة تختلف عن الآخر، ولكونهما فضلا الزواج المدني على الزواج الديني.

 

4 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *