فوز البشير في الانتخابات الرئاسية بنسبة 94 في المئة

فاز الرئيس السوداني عمر البشير بفترة رئاسية جديدة، بعد حصوله على نسبة أكثر من 94 في المئة من أصوات الناخبين في الانتخابات التي جرت مؤخراً، بحسب ما أعلنته مفوضية الانتخابات.

وقوبل إعلان فوز البشير بالتكبير من بعض الحاضرين في القاعة التي أعلنت منها النتائج.

وقال رئيس المفوضية مختار الأصم في مؤتمر صحفي في الخرطوم إن البشير حصل على أكثر من خمسة ملايين صوت، من بين خمسة ملايين ونصف المليون من الأصوات الصحيحة.

وأشار الأصم إلى أن نسبة مشاركة الناخبين بلغت 46 في المئة، من بين أكثر من 13 مليون سوداني يحق لهم التصويت.

ونافس البشير على منصب رئيس الجمهورية 15 مرشحا غير معروفين سياسيا، وترشح معظمهم كمستقلين، لكن أحزاب المعارضة قاطعت الانتخابات، وقالت إن الأجواء السياسية في البلاد غير ملائمة لإجرائها.

ولم يفز أكثر منافسيه – فضل السيد شعيب رئيس حزب الحقيقة – إلا بنسبة 1.43 في المئة من أصوات الناخبين.

وقد قوبلت الانتخابات المثيرة للجدل بانتقاد دولي، وقالت بريطانيا والولايات المتحدة والنرويج الأسبوع الماضي إن السودان “فشل في إيجاد أجواء حرة ونزيهة تفضي إلى إجراء الانتخابات”.

وكان البشير استولى على السلطة في عام 1989 في انقلاب دعمه الإسلاميون، وأعيد انتخابه في انتخابات 2010، التي قاطعتها المعارضة، وانتقدت بأنها لم تجر طبق المستويات الدولية.

 

2 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *