بطارية شحن تربك الحركة أمام مبنى للحكومة المؤقتة في عينتاب

نفى مراسل “زمان الوصل” في مدينة غازي عنتاب التركية الأنباء التي تداولتها بعض وسائل الإعلام وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي حول قيام أجهزة الأمن التركية بتفكيك عبوة ناسفة كانت مزروعة قرب مبنى الحكومة السورية المؤقتة.

وقال المراسل إن أجهزة الأمن التركية اشتبهت ظهر يوم أمس الاثنين بجسم غريب كان مركونا عند مدخل البناء الذي تتواجد فيه وزارة التربية والتعليم التابعة للحكومة السورية المؤقتة، ومقر وحدة تنسيق الدعم، ما استدعى رجال الأمن التركي لقطع الطرق المؤدية إلى مدخل المبنى وإخلاء المدنيين واستقدام فريق مختص بتفكيك العبوات الناسفة والألغام.

وأشار المراسل إلى أن فريق الكشف قام بفحص الجسم الغريب وتبين لهم أنه عبارة عن بطارية صغيرة الحجم تستخدم لتوليد الطاقة للدراجات الكهربائية، لتعاود أجهزة الأمن التركية لفتح الطرقات وإبلاغ المسؤولين في وزارة التربية والتعليم ووحدة تنسيق الدعم بحقيقة الأمر وطمأنتهم.

0 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *