السفير فورد: نظام الأسد في موقف دفاعي لا مثيل له

قال روبرت فورد، السفير الأميركي السابق في سوريا: إن “بشار الأسد ونظامه الآن في موقف دفاعي لا مثيل له منذ سنوات، آخذاً بعين الاعتبار الأحداث الجارية على الأرض في سوريا خلال الفترة الأخيرة”.

وأضاف “فورد” في مقابلة مع “سي إن إن” الأميركية: “بتقييمي الخاص فإن نظام الأسد في موقف دفاعي الآن بشكل لم نره منذ عدة سنوات وبالتحديد في السنتين الماضيتين، إلى جانب أن النظام أمامه الكثير من القتال في الوقت الذي يقف فيه حالياً موقف الدفاع، ولكن “الحرب لم تنتهِ بعد”.

وتابع قائلاً: “المجموعات على الأرض السورية هي ما كانت عليه في السابق، ولكن الآن اتحدوا تحت قيادات أوسع”.

وأشار السفير الأميركي إلى أن “جبهة النصرة” ليس لها الأهداف ذاتها مع باقي الفصائل، حيث إن العديد من الجماعات المقاتلة مستعدة للدخول في حوارات سياسية فيما تسعى “النصرة” لإحراز فوز عسكري كامل.

وحول الدعم الغربي للجماعات المقاتلة ودوره في التغيير على الأرض حالياً، قال: “من المهم بالنسبة لأميركا الآن التنسيق بصورة قريبة جداً مع تركيا والسعودية وقطر في سبيل توصيل الدعم للجماعات غير الإرهابية، ومنها صواريخ مضادة للدروع”.

وأضاف: “هناك حديث جار هنا في واشنطن عن كون بشار الأسد هو أفضل الخيارات السيئة، وهذا أمر مشين باعتبار أن الأسد لا يمكنه استرجاع مناطق في دمشق ذاتها، فكيف يمكنه مقاتلة مناطق النفوذ لـ”داعش” التي تبعد مئات الأميال إلى الشرق من دمشق مثل الرقة ودير الزور.

 

0 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *