179.3 مليون دولار سعر قياسي عالمي للوحة لبيكاسو

العربية نت – 12 مايو 2015
أصبح عمل لبيكاسو أغلى لوحة تباع في مزاد بعدما بيعت بمبلغ 179.36 مليون دولار، خلال أمسية استثنائية شهدت تسجيل 10 أسعار قياسية عالمية لدى دار كريستيز في نيويورك.
وقد دامت المزايدات التي أشرف عليها جوسي بيلكانن الرئيس الدولي لدار كريستيز 11 دقيقة ونصف الدقيقة وانتهت وسط تصفيق حار. وهي بدأت عند مستوى 100 مليون دولار.
وكانت لوحة “نساء الجزائر (النسخة صفر)” التي أنجزها بيكاسو تكريما لهنري ماتيس الذي توفي في نوفمبر 1954، بيعت لدى دار كريستيز في العام 1997 بسعر 32 مليون دولار.
وقالت دار المزادات أنها إحدى لوحات بيكاسو الشهيرة القليلة جدا التي لا تزال ضمن مجموعة خاصة.
والمزادات بعنوان “الغوص في المستقبل عبر الماضي” شهدت تسجيل سعر قياسي للفرنسي جان دوبوفيه الذي بيعت لوحته “باري بولكا” بسعر 24,80 مليون دولار اي اكثر بـ3مرات من سعره القياسي السابق المسجل في نوفمبر 2014 لدى دار سوذبيز عن لوحة “لا سيتيه فانتوش” (7,44 ملايين دولار).
وقال جوسي بيلكانن “لم يسبق لي ان رأيت قاعة تغص بهذا العدد من الحضور” مشددا على أن المزايدات شهدت منافسة بين أشخاص من العالم بأسره.
وانطلقت مبيعات الربيع الفنية في نيويورك في الـ5 مايو مع الفن الانطباعي والحديث لدى دار كريستيز في أمسية حققت 368,3 مليون دولار. وبيعت خلالها خصوصا لوحة لبيكاسو بسعر 66,3 مليون دولار.
وتتواصل المبيعات في 12 و13 و14 مايو مع مبيعات الفن المعاصر لدى سوذبيز (12 من الشهر الحالي) وكريستيز (13 منه) ومبيعات الفن الانطباعي والحديث لدى كريستيز (13 منه).
وكانت مزادات القطع الفنية حطمت أرقاما قياسية العام 2014 مع رقم أعمال عالمي قدره 15,2 مليار دولار في مقابل 12,5 في العام 2013 على ما تفيد “آرتبرايس” كبرى الشركات العالمية لبيانات السوق الفنية.

5 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *