لا خلاف بين تركيا وأميركا حول تدريب المعارضة السورية

أكدت واشنطن أن تدريب المعارضة السورية ضمن برنامج التسليح والتدريب سيكون لتمكينهم من حماية الأراضي التي يسيطرون عليها ليقاتلوا “داعش” في مرحلة لاحقة.
ونفى المتحدث باسم البنتاغون ستيف وارين في بيان صحفي صحة الشائعات التي تداولتها وسائل الإعلام التركية عن تأجيل التدريب في الأراضي التركية بسبب خلافات بين الولايات المتحدة وتركيا حول هدف التدريب، مشيراً إلى أن التدريب سيبدأ حال الانتهاء الكامل من إعداد المراكز التدريبية في تركيا.
ووقعت تركيا اتفاقاً مع الولايات المتحدة في شهر فبراير لتدريب وتسليح المعارضة السورية المعتدلة لمحاربة داعش.
كما أعلنت الأردن في الوقت نفسه أن برنامج التسليح والتدريب على اراضيها قد بدأ قبل ايام.
وكانت تركيا والأردن والسعودية وقطر قد أعلنت في وقت سابق عن احتضانهما للبرنامج نفسه على أراضيهما.
وتخطط الولايات المتحدة لتدريب 5 آلاف معارض سوري خلال العام الجاري، وذلك بعد إجراء تدقيق مطول لخلفياتهم خوفاً من وقوع الأسلحة التي ستسلم لهم بيد مجاميع معادية للولايات المتحدة.

0 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *