“الحر” يقصف معاقل النظام ردا على قصف المدنيين بدرعا

العربية نت

يشهد الوضع الميداني في سوريا اشتباكات عنيفة بين الفصائل المقاتلة وقوات النظام على جبهات القتال المتعددة، حيث أعلنت تشكيلات تابعة للجيش الحر استهداف مقرات النظام في درعا والقنيطرة ردا على استهداف قوات الأسد للمدنيين في محافظة درعا.

وفي رد على قصف قوات النظام لمدن وبلدات محافظة درعا بالبراميل المتفجرة أعلنت كتائب وتشكيلات الجيش الأول التابع للجيش الحر استهداف مقرات قوات النظام في مدن خان أرنبة والبعث براجمات الصواريخ، تزامنا مع إطلاق قذائف هاون على مطار الثعلة العسكري في محافظة القنيطرة.

كما أفادت شبكة “سوريا مباشر” بسقوط قتلى من جيش النظام إضافة لاحتراق عدد من السيارات العسكرية بعد قصف بصواريخ “غراد” على الفرقة التاسعة القريبة من مدينة الصنمين في ريف درعا.

إلى الزبداني في ريف دمشق حيث تستمر الحملة العسكرية التي تشنها ميليشيا حزب الله اللبناني وقوات الأسد على المدينة من دون أن تنجح في التقدم بأي محور من المحاور على الرغم من استهداف الزبداني بعشرات من البراميل المتفجرة والصواريخ الفراغية.

كما دارت اشتباكات عنيفة بين قوات النظام وميليشيا الدفاع الوطني من طرف، والفصائل المقاتلة من طرف اخر في محيط حاجز التاعونة ومحيط بلدة عقرب بريف حماه الجنوبي.

محافظة حلب شهدت قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة قرية رسم العبود بريف حلب الشرقي، في حين استهدفت الفصائل المقاتلة مواقع قوات النظام في محيط حي الخالدية بمدينة حلب.

أفاد مصدر إعلامي بأن وحدات حماية الشعب الكردية بالتعاون مع الكتائب المقاتلة وبغطاء من طيران التحالف الدولي تمكنت من السيطرة على منطقة الفيلات الحمر جنوب شرق الحسكة، بعد اشتباكات مع مقاتلي تنظيم داعش استمرت لأيام.

 

1 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *