تدمير أضرحة تمبكتو أمام الجنائية الدولية

سكاي نيوز عربية

أعلنت منظمة اليونيسكو، السبت، رفع دعوى أمام المحكمة الجنائية الدولية بشأن تدمير المتشددين أضرحة أثرية في مدينة تمبكتو خلال سيطرتهم على شمال مالي (2012-2013).

وخلال مؤتمر صحافي السبت في باماكو أعقب زيارتها الأضرحة التاريخية التي أعيد ترميم بعضها، أعلنت المديرة العامة للمنظمة اليونيسكو، إيرينا بوكوفا، عن هذه الخطوة.

وقالت بوكوفا للصحفيين “لقد التقيت قبل شهرين المدعية العامة واعتقد أنها تتقدم بسرعة وآمل أنها ستكون جاهزة لتقديم الدعوى أمام المحكمة الجنائية الدولية”.

وأضافت المديرة العامة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة، التي وصلت إلى مالي الجمعة وتوجهت إلى تمبكتو السبت، أن “تدمير تراث ثقافي يعتبر “جريمة حرب” بحسب معاهدة لاهاي”.

وأضافت “لقد رأينا هذا السبت في تمبكتو الأضرحة، وقد أعيد بناؤها بفضل مساعدة اليونيسكو. لقد أعيد بناء ثماني أضرحة والبقية سيعاد بناؤها قبل نهاية العام”.

وأوضحت بوكوفا، التي التقت الرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا، أنه تم حتى الآن صرف ثلاثة ملايين دولار من أصل 11 مليونا، خصصت لإعادة بناء الآثار التي دمرها المتمردون في تبمكتو.

1 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *