هجوم تينيسي.. المساعد السابق لرئيس الـFBI: الهجوم ليس إرهابا محليا.. وعلى الأمريكيين الاعتياد على إرهاب داخل البلاد

0

(CNN)—قال شون هنري، المساعد السابق لرئيس مكتب التحقيقات الفيدرالي “FBI” إن الهجوم الذي نفذه محمد يوسف عبدالعزيز على مكتبين للتجنيد بمنطقة تشاتانوغا بولاية تينيسي والتي راح ضحيتها خمسة من عناصر البحرية الأمريكية، لا يعتبر إرهابا داخليا.

وتابع هنري في مقابلة حصرية مع CNN: “الـFBI يبحث حاليا في الإرهاب الدولي، والفرق بين الدولي والمحلي ليس في الموقع الذي حدث فيه الهجوم بل بمن شجع ودفع نحو تنفيذ مثل هذه العمليات، وعليه أنا متأكد بأن الـFBI ينظر إلى القضية بأنها مستلهمة من تنظيم داعش، وسفر منفذ الهجوم قطعة رئيسية لاعتبار أنه إرهاب دولي.”

وعند سؤاله عن إن كان على الأمريكيين الاعتياد على فكرة حدوث إرهاب داخل البلاد، قال هنري: “باعتقادي أن ذلك صحيح، فالأنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي، وقدرة المتطرفين على الوصول من أي مكان في العالم إلى غرف الطعام وغرف النوم بأمريكا بات هائلا، ولا يمكننا معرفة ما يمكنه الدفع بفرد ما للقيام بمثل هذه العمليات، سواء مرورهم بيوم سيء أو وقوع مشكلة في العمل ما قد يدفعهم لحمل السلاح وإلحاق الأذى بالمواطنين الأمريكيين.”

وأضاف: “أعتقد اننا في مرحلة جديدة بتاريخنا وأعتقد أنه سيتوجب علينا التعامل معه لوقت طويل جدا.”

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.