أمريكا تدين بشدة الاعتقالات العشوائية و تطالب الأسد بالافراج عن المعتقلين و اسقاط التهم “السخيفة”

0

شبكة شام

عبرت الولايات المتحدة اليوم عن ادانتها الشديدة لااعتقلات”العشوائية” والتهم الموجهة إلى نشطاء سوريين من قبل نظام الأسد ، وذلك على خلفية الأحكام الأخيرة التي أصدرتها محكمة “مكافحة الإرهاب” على فيصل القاسم و ميشيل كيلو و محمد حبش و العرعور و القرضاوي ، مطالبة النظام بإسقاط التهم والافراج عن المعتقلين السياسيين.

وقال بيان صادر عن متحدث الخارجية الأمريكية مارك تونر “تدين الولايات المتحدة بشدة الاعتقالات العشوائية والتهم الموجهة إلى المدافعين عن حقوق الانسان والصحفيين السوريين، ونطالب بالإفراج الفوري عن جميع السجناء السياسيين السوريين الذين تم اعتقالهم اعتباطياً“.

وحدد البيان كلا من “ميشيل كيلو وهند قبوات ومازن درويش وفيصل القاسم” كأمثلة على الفئات التي تم توجيه التهم إليها وإصدار أحكام بحقهم من قبل نظام الأسد.

واضاف البيان الذي وصف التهم الموجهة إلى الشخصيات المذكورة بالـ “سخيفة”، مشيراً إلى أنها “آخر الأمثلة على المحاولات الفاضحة للنظام لإسكات جميع من يحاولون التعبير عن آرائهم التي لاتتفق مع رؤى النظام، سلمياً “.

تونر أكد أن رأس النظام بشار الأسد “يواصل حبس عشرات الآلاف من السوريين دون محاكمات عادلة بما في ذلك النساء والأطفال وعاملي الإغاثة والمدافعين عن حقوق الإنسان والصحفيين وغيرهم من الذين يتعرضون بشكل مستمر إلى التعذيب والعنف الجنسي والظروف اللاإنسانية“.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.