السنيورة: نصر الله نصب نفسه مرشداً

العربي الجديد

استنكر رئيس كتلة “المستقبل” النيابية، الرئيس فؤاد السنيورة، ما قاله الأمين العام لحزب الله، حسن نصر الله، في خطابه السبت عن الأوضاع الداخلية والشأن الحكومي، إضافة إلى “الكلام الذي توجه فيه إلى تيار المستقبل حيث أعلن بكل وضوح أنه يدعم التيار الوطني الحر في حركته الانقلابية على الدستور وعلى الحكومة”.

ورأى السنيورة أن نصرالله “أقر دون مواربة أن حزب الله هو الذي يحرك التيار الوطني الحر، ويقف خلف محاولاته ضرب الاستقرار في لبنان، مما يؤدي إلى انحلال الدولة ومؤسساتها وتعطيل مؤسسة مجلس الوزراء، وقبلها منع انتخاب رئيس للجمهورية، وتعطيل العمل التشريعي والرقابي لمجلس النواب، وكل ذلك يفاقم الأزمة الاقتصادية والمعيشية ويزيد الاحتقان الاجتماعي ويدفع الأمور في لبنان نحو المزيد منالتدهور الوطني والسياسي والأمني”.

واعتبر السنيورة أن نصرالله “نصّب نفسه مرشداً سياسياً، بحيث وضع نفسه في مكان لا يحسد عليه، فأجلس نفسه في موقع المرشد والآمر والموجه والرقيب، وهو عندما يحاول أن يصادر من رئيس الحكومة حق الاستقالة مشيراً إلى أن استقالته وعدمها سيان، يقول في الوقت عينه أيضا إن الاستقالة تؤدي بالبلاد إلى الخراب محملا إياه المسؤولية، وهذا بحد ذاته تناقض في المنطق وتحدٍّ في الشكل والمضمون”.

 

0 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *