بابا الفاتيكان يدعو لإطلاق سراح 3 رجال دين مختطفين في سوريا

شبكة شام

دعا بابا الفاتيكان فرانسيس، يوم الأحد، إلى إطلاق سراح 3 رجال دين مختطفين في سوريا منذ نحو عامين.

ونقلت إذاعة الفاتيكان عن البابا، في كلمته في ساحة القديس بطرس بروما قوله: “بعد أيام قليلة تصادف الذكرى الثانية لاختطاف الأب باولو داللوليو في سوريا“.

وأضاف: “أود أن أوجه نداءً ملحاً ومن القلب من أجل الإفراج عنه، ولا أستطيع أن أنسى أيضا المطرانين الأرثوذكسيين المخطوفين في سوريا، وكل الأشخاص الذين خُطفوا في مناطق النزاع“.

وختم بابا الفاتيكان بالقول “أتمنى من السلطات المحلية والدولية، تجديد الالتزام في سبيل أن يستعيد أخوتنا هؤلاء الحرية، في أسرع وقت“.

يذكر أن الأب باولو داللوليو المقيم في سوريا منذ 3 عقود، اختطف بتاريخ 29 يوليو/تموز 2013 في مدينة الرقة السورية، على يد مجموعة، يعتقد أنها تنتمي إلى تنظيم “الدولة”، ولم تتبنّ أي جهة مسؤولية اختطافه.

كما اختطف كل من يوحنا ابراهيم، مطران حلب للسريان الأرثوذكس، وبولس يازجي، مطران حلب للروم الأرثوذكس في أبريل/نيسان 2013، في بلدة كفر داعل القريبة من حلب(شمال)، من قبل مسلحين مجهولين، ودون أن تعرف أي معلومة حول مصير المختطفين الثلاثة حتى اليوم.

0 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *