صبية بعمر 10 سنوات تفجر نفسها قرب سوق في شمالي شرق نيجيريا

بي بي سي

فجرت فتاة انتحارية، قدر سنها بعشر سنوات، قرب سوق في مدينة شمالي شرق نيجيريا، ما أسفر عن مقتل 16 شخصا، بحسب الشرطة النيجيرية.

ووقع الهجوم قرب سوق مزدحم في مدينة داماتورو في ولاية يوبي النيجيرية، وجرح في الانفجار نحو 50 شخصا.

ولن تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الإنفجار، بيد أن جماعة بوكو حرام الإسلامية المتطرفة عادة ما تتهم بالمسؤولية عن هجمات مشابهة في الأشهر الأخيرة.

وقد قتلت مفجرتان انتحاريتان تسعة أشخاص في هجوم في المدينة نفسها الشهر الجاري.

وقال متحدث باسم شرطة الولاية إن الهجوم الأخير وقع صباح الأحد.

وأضاف أن الصبية فجرت العبوة الناسفة التي تحملها وسط حشد من الناس كانوا يصطفون في انتظار تفتيش القوات الأمنية قبل أن يسمح لهم بدخول السوق.

وفي الهجوم السابق الذي وقع في 17 يوليو/تموز، فجرت فتاتان، واحدة منهما بعمر 10 سنوات، نفسيهما وسط حشد من الناس الذين كانوا يتهيأون لأداء صلاة العيد.

إنضمت الجماعة إلى تنظيم الدولة الإسلامية، وأطلقت على نفسها اسم “ولاية الدولة الإسلامية في غرب إفريقيا”.

وقالت الجيش النيجيري أن الانفجار استهدف ممرا كان يقف فيه متطوعون يستعدون لتفتيش المصلين.

وقد صعدت جماعة بوكو حرام من هجماتها العنيفة بعد أن نجحت القوات النيجيرية مدعومة من بقوات من عدد من دول الجوار في دفعهم خارج المناطق التي كانوا يسيطرون عليها.

جماعة بوكو حرام في سطور:

تأسست بوكو حرام في عام 2002 ، وركزت في بدايتها على رفض التعليم الغربي – وتعني “بوكو حرام” أن التعليم الغربي حرام.

  • بدأت عملياتها العسكرية في عام 2009.
  • إنضمت إلى تنظيم الدولة الإسلامية، وأطلقت على نفسها اسم “ولاية الدولة الإسلامية في غرب إفريقيا”.
  • قتلت الآلاف من الأشخاص، وأغلبيتهم في شمال شرقي نيجيريا، كما خطفت المئات، من بينهم 200 تلميذة.
  • سيطرت على مناطق واسعة في شمال -شرق البلاد، حيث اعلنت دولة الخلافة.
  • استطاعت قوات اقليمية المساعدة لإعادة السيطرة على بعض المناطق التي استولت عليها.
1 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *