قورتلموش: تركيا متمسكة بمنطقة آمنة بسوريا

الجزيرة نت

أكد نائب رئيس الوزراء التركي أن بلاده متمسكة بثلاث نقاط لحل الأزمة السورية، مشددا على أنه في مقدمة تلك النقاط إنشاءَ منطقة آمنة بعمق خمسين كيلومترا وبطول مائة كيلومتر تبدأ من جرابلس غرب نهر الفرات في سوريا، بما في ذلك إعلان منطقة حظر طيران لنظام بشار الأسد.

وقال نعمان قورتلموش لبرنامج “بلا حدود” الذي بث مساء أمس على الجزيرة إنه يتعين أيضا تأسيس مناطق آمنة داخل سوريا تحت إشرافالأمم المتحدة، وأخيرا تدريب المعارضة السورية لتقف بوجه النظام.

ويرى المسؤول التركي أن المجتمع الدولي لم يسع لتحقيق أي شيء من هذه العناصر، معتبرا أن “أضعف الإيمان” هو تشكيل المنطقة الآمنة ليتم نقل اللاجئين إليها، وتتيح لهم العيش بشكل كريم داخل بلادهم.

وكشف عن اتفاق لأنقرة مع الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي “ناتو” بشان المنطقة الآمنة، إلا أنه أكد أنه من غير الممكن إعطاء جدول زمني لإنشائها.

وأجاب قورتلموش عن سؤال بشأن إمكانية أن تمنع بلاده طائرات النظام السوري من قصف  المنطقة الآمنة، قائلا إن تركيا لن تدخل في مواجهة أو اشتباك مباشر مع نظام الأسد “والمنطقة الآمنة يجب أن تكون تحت إشراف مباشر من التحالف الدولي“.

ويرى المسؤول التركي بهذا الإطار أن النظام السوري “استوفى أجله” مشيرا إلى أن الأسد نفسه اعترف بأنه لا يستطيع توفير الجنود لجيشه “وهذا معناه أنه خسر الحرب، والنظام العالمي بدأ يدرك أن استمرار الحرب سيكون ثمنه باهظا على العالم”.

وأكد قورتلموش أن بلاده لم تدخل حربا، ولكنها ردت على هجمات من يريد سحبها إلى الدوامة الموجودة في الشرق الأوسط.

0 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *