موسكو لواشنطن: “لن نتسامح مع أي تدخل من الجمعيات الأجنبية”

بي بي سي

أكدت روسيا أنها لن تتسامح مع التدخلات من المؤسسات الأجنبية في شؤونها الداخلية وذلك بعدما قررت موسكو إدراج إحدى الجمعيات “الداعمة للديمقراطية” على قائمة الجمعيات المحظورة.

ويعد “الصندوق الوطني للديمقراطية” أول جمعية أهلية أجنبية يتم إدراجها على قائمة المنظمات غير المرغوب فيها بناء على قانون جديد في موسكو.

ويمول الكونغرس الأمريكي الصندوق الذي يعمل في عشرات البلدان وله موقع على شبكة الإنترنت بعدة لغات منها الفارسية والعربية.

وقال وزير الخارجية الروسي سيرغى لافاروف “لن نتسامح أبدا مع أي تدخل في شؤوننا الداخلية من قبل أي جمعية أجنبية”.

من جانبها وصفت الإدارة الأمريكية القرار الروسي بأنه “مثال أخر على تزايد حملة القمع الروسية ضد الأصوات المستقلة وخطوة إضافية لعزل المجتمع الروسي عن العالم”.

أما موسكو فردت عبر خارجيتها ببيان جاء فيه “حتى اسم الصندوق الوطني للديمقراطية مخادع فهي جمعية أهلية فقط على الأوراق بينما يتلقى دعما حكوميا أمريكيا منذ نشأته بما في ذلك الدعم من قنوات تابعة لأجهزة استخباراتية”.

وأوضح البيان الروسي أن التحليل لمشروعات وأنشطة الصندوق الوطني للديمقراطية يوضح أنه يعمل على تقويض المجتمعات التى تسعى لبناء مصالحها الخاصة أو لتبني سياسات مستقلة عن السياسة الامريكية.

وحسب الإحصاءات الروسية فإن الصندوق قدم منحا تربو على 5 ملايين دولار لعدة منظمات روسية خلال عامي 2013 و2014.

0 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *