ضبط لوحة لبيكاسو تفوق قيمتها 25 مليون يورو على سفينة في جزيرة كورسيكا الفرنسية

(أ ف ب) – ضبطت السلطات الفرنسية لوحة للرسام الاسباني بابلو بيكاسو تقدر قيمتها بأكثر من 25 مليون يورو وصنفتها السلطات الاسبانية بأنها غير قابلة للتصدير، على سفينة في جزيرة كورسيكا، وفق ما ابلغت الجمارك الفرنسية وكالة فرانس برس الثلاثاء.

وأوضحت الجمارك في بيان أن “العناصر الرسميين الفرنسيين تنبهوا الخميس الماضي الى محاولة تصدير لوحة لبيكاسو تحمل عنوان +هيد اوف ايه يونغ وومان+ (“رأس امرأة شابة”) من مديرية الجمارك في مدينة باستيا الى سويسرا”.

وفي اليوم التالي، دخل عناصر من جمارك منطقة كالفي في كورسيكا “الى السفينة التي كانت تنقل العمل لدى توقفها في مرفأ كالفي للسفن السياحية” وطلبوا “وثائق متصلة بالوضع القانوني للوحة” بحسب البيان.

وأشارت السلطات الجمركية الفرنسية الى ان “قبطان السفينة لم يستطع تقديم سوى وثيقة تقييمية للوحة اضافة الى تقرير مكتوب باللغة الاسبانية صادر في ايار/مايو 2015 عن المحكمة العليا الاسبانية تؤكد أن هذا العمل ثروة وطنية اسبانية لا يمكن اخراجه من اسبانيا في أي حال من الأحوال”.

هذه اللوحة “المقدرة قيمتها بأكثر من 25 مليون يورو” بحسب الجمارك تعود ملكيتها الى خايمي بوتين المصرفي الاسباني المعروف وسليل عائلة شاركت سنة 1857 في تأسيس مصرف سانتاندير الذي اصبح بعدها اكبر مجموعة مصرفية في البلاد.

هذا الرجل البالغ 79 عاما والذي شغل منصب نائب رئيس مصرف سانتاندير بين عامي 1999 و2004 لم يكن موجودا على متن السفينة العائدة ملكيتها الى شركة يساهم فيها بوتين وترفع العلم البريطاني، على ما اوضح متحدث باسم الجمارك لوكالة فرانس برس.

كما أن طلب التصدير المسجل في باستيا لم يرسل بإسمه بحسب الجمارك.

وتنتظر السلطات الفرنسية حاليا تلقي طلبات محتملة من اسبانيا لاستعادة العمل الفني.

0 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *