أمانو: خطة العمل المشترك تتطلب من طهران إجراءات إضافية لضمان شفافية أنشطتها النووية

روسيا اليوم

أعلن رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا أمانو أن خطة العمل المشترك الخاص بالبرنامج النووي الإيراني سيطلب من طهران إجراءات إضافية لضمان شفافية أنشطتها في هذا المجال.

وجاء في بيان أصدره أمانو في ختام لقائه المغلق مع أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي الأربعاء 5 أغسطس/آب أن الخطة “ستسمح للوكالة بتطبيق البروتوكول الإضافي في إيران، بما يعطينا وصولا أكبر إلى المعلومات والأماكن”، وأضاف أن شفافية البرنامج ستمكن الوكالة من “معرفة أكثر بكثير عن طبيعة أنشطة إيران النووية”.

وتابع رئيس الوكالة أن خارطة الطريق التي وضعت لتطبيق البرنامج الإيراني تسمح بتوضيح المسائل المتعلقة بقضية “الأبعاد العسكرية المحتملة” لهذا البرنامج، وذكر أن هاتين الوثيقتين (خطة العمل المشترك وخارطة الطريق) تعطيان الوكالة “فرصة فريدة لحل المشكلات السابقة واتخاذ طيفا واسعا من الخطوات في مجال التحقق”.

وأعرب أمانو عن ارتياحه لنتائج اللقاء الذي قال إنه أمكنه من الحديث مع أعضاء لجنة العلاقات الدولية في مجلس السيوخ عن “دور الوكالة الهام في مجال المراقبة” بموجب خطة العمل المشترك.

رئيس اللجنة: اللقاء لم يطمن الكونغرس

من جانبه صرح رئيس لجنة العلاقات الدولية في مجلس الشيوخ السيناتور الجمهوري بوب كوركر، بأن اللقاء مع يوكيا أمانو “لم يجلب الطمأنينة”، موضحا أنه أثار أسئلة أكثيرة لم تكن عند أعضاء الكونغرس قبل لقاء أمانو.

وكانت المعارضة الجمهورية طالبت سابقا بالوصول إلى وثائق تخص قيام مراقبي الوكالة الدولية للطاقة الذرية بتفتيش المنشآت النووي الإيرانية، بالإضافة إلى وثائق أخرى تتعلق بالصفقة مع طهران.

وذكر أمانو أنه أوضح لأعضاء الكونغرس أنه ملزم قانونيا بالحفاظ على السرية التي تمثل عنصرا هاما من الضمانات الدولية.

 

0 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *