حلب.. أنباء تسليم “النصرة” نقاطا على الحدود التركية، يعزز فرص “العازلة”

زمان الوصل

بدأت ملامح المنطقة العازلة شمال سوريا تلوح في الأفق بشكل أوضح من أي وقت مضى، مع تردد الأنباء عن إخلاء “جبهة النصرة” مواقع لها على الحدود التركية، لصالح حركة أحرار الشام الإسلامية والجبهة الشامية.
وقالت الأنباء الوادرة من حلب، إن “النصرة” اتفقت على تسليم مواقعها في “حوار كلس” و”غزل” إلى “الأحرار” و”الشامية”، فيما يبدو التزاما من “النصرة” بالسيناريو التركي، الذي يشترط عدم وجودها ضمن المنطقة العازلة المزمع إقامتها.
ولم يصدر حتى الساعة أي بيان رسمي من جهة “النصرة”، يؤكد تسليم مقراتها في عدد المناطق الحدودية، ومن غير المرجح أن يصدر مثل هذا البيان، لان الأمر يتعلق بتحرك عسكري، لها حساسيته وظروفه.
وتتضافر المؤشرات على تأهب تركيا لإقامة منطقة عازلة في الشمال السوري تمتد قرابة 150 كم، بعمق 50 كم، قيل إن أنقرة تشترط أي وجود لجبهة النصرة فيها.

 

0 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *