أفريقيا الوسطى: جندي بقوات حفظ السلام يقتل أربعة من زملائه وينتحر

(أ ف ب) – قتل جندي رواندي بقوات حفظ السلام الأممية في جمهورية أفريقيا الوسطى السبت، أربعة من زملائه رميا بالرصاص وجرح ثمانية آخرين قبل أن ينتحر، بحسب ما أعلنته وزارة الدفاع الرواندية في بيان، مشيرة إلى فتح تحقيق لمعرفة أسباب الحادث.

قالت وزارة الدفاع الرواندية في بيان، إن جنديا روانديا ضمن قوة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة بجمهورية أفريقيا الوسطى، قتل السبت أربعة من الكتيبة الرواندية بالرصاص وأصاب ثمانية آخرين ثم انتحر.

ووقع الحادث في حوالي الساعة 5.45 صباحا (0445 بتوقيت غرينتش) في مقر الكتيبة الرواندية في بانغي عاصمة جمهورية أفريقيا الوسطى.

وقال المتحدث البريغادير جنرال جوزيف نزابامويتا “بدأت التحقيقات على الفور للوقوف على دوافع هذا الحادث المؤسف… نشتبه في الإرهاب دون استبعاد أن يكون المرض العقلي هو السبب.”

وأضاف بيان الوزارة الرواندية أن الجنود المصابين نقلوا على الفور إلى مستشفى في بانغي للعلاج.

وانزلقت جمهورية أفريقيا الوسطى إلى الفوضى في آذار/مارس 2013 عندما استولى متمردو “سيليكا” وغالبيتهم من المسلمين على السلطة، ما أثار رد فعل انتقامي من ميليشيا الدفاع الذاتي (آنتي بالاكا) المسيحية التي طردت آلاف المسلمين من الجنوب في عملية تقسيم بحكم الأمر الواقع.

وتم نشر قوة الأمم المتحدة في جمهورية أفريقيا الوسطى لدعم الاستقرار الذي أرسته حكومة انتقالية. وتشارك رواندا بنحو 850 جنديا في عملية حفظ السلام في أفريقيا الوسطى. وقالت بعثة الأمم المتحدة إنها فتحت تحقيقا في الحادث.

 

0 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *