أزمة بين بريطانيا وإسبانيا حول جبل طارق

روسيا اليوم

 

اتهمت الحكومة البريطانية، الأحد 9 أغسطس/آب، إسبانيا بانتهاك سيادتها في جبل طارق من خلال دخول سفن إسبانية بشكل غير قانوني مياهها الإقليمية.

وقال هوغو سواير وزير الدولة البريطاني للشؤون الخارجية في بيان “هذه التوغلات المتكررة داخل المياه الإقليمية البريطانية في جبل طارق انتهاك واضح لسيادة المملكة المتحدة من قبل دولة أخرى بالاتحاد الأوروبي وسوف نثير هذا الأمر كمسألة عاجلة لدى السلطات الإسبانية”.

واعتبر أن دخول إسبانيا المياه الإقليمية لجبل طارق من دون إخطار “غير مقبول بتاتا وغير قانوني” بمقتضى القانون الدولي للبحار.

من جهتها نفت إسبانيا ارتكابها أي مخالافات، وقال مسؤول من وزارة الخارجية الإسبانية إن قوارب إسبانية “كانت تقوم بدورية في المياه الإسبانية للسيطرة على أنشطة غير مشروعة مثل تهريب التبغ أو الصيد غير المشروع”.

ويعتبر هذا أحدث حادث في سلسلة مشاحنات دبلوماسية بين بريطانيا وإسبانيا على هذه المنطقة التي تم التنازل عنها لبريطانيا قبل نحو 300 عام لكن السلطات الإسبانية تريد الآن استعادتها.

 

1 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *