السلطات السورية تعتقل أحد أقارب الأسد

سكاي نيوز عربية

قالت الوكالة العربية السورية للأنباء، الاثنين، إن السلطات اعتقلت أحد أقارب الرئيس بشار الأسد بعد احتجاجات استمرت يومين للمطالبة بمعاقبته جراء قيامه بقتل ضابط بالجيش نتيجة خلاف مروري.

وشارك مئات السوريين في احتجاج نادر مساء السبت في مدينة اللاذقية الساحلية وهي معقل الأسد وطائفته العلوية للمطالبة بإعدام سليمان هلال الأسد نجل ابن عم الرئيس.

وذكرت الوكالة أن السلطات “ألقت القبض على سليمان هلال الأسد وأحالته إلى الجهات المعنية.” ولم تذكر أي تفاصيل إضافية.

ولم تذكر وسائل الإعلام السورية أنباء عن الاحتجاج أو الحادث المروري أو القتل.

وتتباين التفاصيل المتعلقة بالحادث. لكن المرصد السوري لحقوق الإنسان وأنصار الأسد على وسائل التواصل الاجتماعي ذكروا أن سليمان الأسد شعر بالغضب عندما تخطت سيارة العقيد حسان الشيخ، الذي كان برفقة عائلته، سيارة سليمان في أحد شوارع اللاذقية مما دفعه لإطلاق النار عليه بعد ذلك بوقت قصير.

وفي تسجيل مصور نشر على مواقع التواصل الاجتماعي ردد المحتجون في مظاهرة السبت هتافات تقول “الشعب يريد إعدام سليمان” كما رددوا هتافات التأييد للرئيس الأسد.

 

 

7 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *