بدأ وقف العمليات العسكرية في الفوعة و الزبداني .. و 48 ساعة حاسمة للمفاوضات

شبكة شام

دخلت في الساعة السادسة من صباح اليوم ، مرحلة وقف العمليات العسكرية في كل من الفوعة و كفريا بريف ادلب ، و كذلك في مدينة الزبداني في ريف دمشق ، بعد أن اثمرت المفاوضات بين حركة أحرار الشام ، المكلفة من قبل ثوار الزبداني ، و الوفد الإيراني الذي يسعى لتأمين القرى الشيعية في ريف إدلب.
و تنص الهدنة المؤقتة وفق مصادر خاصة على وقف العمليات العسكرية ، ابتداء من صباح اليوم و لمدة 48 ساعة ، كبادرة حسن نية بين الطرفين المتفاوضين ، على أن تحفل الـ48 يعاة بمزيد من التوافقات على بنود اتفاق دائم ، يحدد بنوده و أسسه.
و كانت حركة الا؛رار قد خاضت جولة من المفاوضات مع الإيرانيين في قبل اسبوع ، لم تأت بأي جديد ، و أصدرت حينها الأحرار بياناً أكدت فيه توقفها عن التفاوض ، بسبب ما وصفته حينها ، بمطالب ايرانية بتغيير ديموغرافي في المنطقة يهدف إلى تقسيم سوريا ، الأمر الذي اعتبرته خارج سلطاتها و التفويض الممنوح لها ، لتعلن قبل ثلاثة ايام اطلاق معركة “حاسمة” على القريتيين الشيعيتين في ريف إدلب ، و حققت تقدماً ملحوظاً على النقاط التي كان يسيطر عليها الشبيحة من القريتين.

0 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *