واشنطن تخالف أنقرة.. لم نتفق على إقامة منطقة آمنة

زمان الوصل

سارعت واشنطن إلى نفي موافقتها على إقامة “منطقة آمنة” في سوريا، خلافا لما قاله وكيل وزير الخارجية التركي “فريدون سينيرلي أوغلو” عن التوصل إلى اتفاق على إنشاء منطقة بطول 98 كيلومترا وعرض 45 كيلومترا شمال سوريا.
وجاء نفي واشنطن على لسان المتحدث باسم وزارة الخارجية “مارك تونر”، ردا على سؤال حول مضمون التصريح التركي، قائلا: “ليس هناك اتفاق على إقامة منطقة آمنة”، ومشيرا إلى أنه لم يطلع على تصريحات المسؤول التركي، ولا يمكنه التعليق عليها.
وأضاف “تونر”: “لقد كنا واضحين جدا وقلنا إنه ليس هناك اتفاق بشأن إقامة منطقة آمنة، ونحن لا نتحدث عن ذلك هنا، ما نتحدث عنه هو جهد متواصل لطرد تنظيم الدولة من المنطقة”.
ويوم الثلاثاء، أعلن رئيس الوزراء التركي “أحمد داوود أوغلو”، عزم بلاده إقامة منطقة آمنة على الشريط الحدودي، شمالي سوريا، بمساعدة الولايات المتحدة ودول أخرى.
وقال “أوغلو” إن هذه المنطقة ستوفر الأمن للمدنيين من هجمات قوات نظام بشار الأسد أو تنظيم “الدولة”.

 

0 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *