قوات الأسد تستهدف مدينة درايا ببراميل تحتوي على النابالم الحارق المحرم دولياً

شبكة شام

أطلق “الدفاع المدني السوري” بريف دمشق نداء استغاثة طالب فيه “وقفاً فورياً للقصف الهمجي والهستيري على مدينة داريا”، محذراً من استخدام قوات الأسد لـ”براميل تحتوي على النابالم الحارق المحرم دولياً“.

وفي بيان للدفاع المدين السوري حذرّ من “لجوء قوات النظام لاستخدام البراميل التي تحتوي على “نابالم” المحرم دولياً”، لافتاً أن “هذه القوات استخدمت أكثر من 30 اسطوانة تحمل مادة “نابالم” الحارق وأكثر من 22 برميلاً متفجراً وأكثر من 8 صواريخ أرض – أرض وما يزيد عن 40 اسطوانة متفجرة وقذائف مدفعية“.

وأشار البيان إلى أن “حرائق ضخمة تعم المناطق المليئة بالسكان” من جراء هذه الحملة على داريا.

وأظهرت صور نشرتها صفحة “الدفاع المدني السوري في ريف دمشق” عدداً من رجال الدفاع المدني في مدينة داريا، وهم يحاولون إخماد الحرائق الكبيرة الناجمة عن القصف باسطوانات تحمل مادة “نابالم” الحارق المحرم دولياً.

والتهمت النيران مستودعاً للأخشاب داخل الأحياء السكنية الآهلة بالسكان في مدينة داريا نتيجة قصفها من قبل طيران نظام الأسد باسطوانات تحمل مادة “نابالم” الحارق المحرم دولياً عصر أمس الثلاثاء.

من جانب آخر أعلن الدفاع المدني في مدينة داريا عجزه عن إخماد الحرائق نتيجة حجمها الكبير وقلة الإمكانيات، بالرغم من استنفار كافة وحداته وعناصره.

قوات الأسد تستهدف مدينة درايا ببراميل تحتوي على النابالم الحارق المحرم دولياً

4 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *