حصاد الاحداث الميدانية ليوم الأربعاء 24-02-2016

ريف دمشق::
اشتباكات عنيفة جدا بين الثوار وقوات الأسد دارت على جبهة الفضائية بمنطقة المرج في الغوطة الشرقية، واستهدف الثوار خلالها معاقل قوات الأسد بقذائف محلية الصنع وحققوا إصابات جيدة، وألقت مروحيات الأسد عدة براميل متفجرة على بلدات المنطقة المحررة، وقامت طائرات العدو الروسي بشن غارات جوية مكثفة على مناطق الاشتباكات وعلى مدن دوما وعربين وزملكا، وتسببت بسقوط شهيد وجرحى، وفي الغوطة الغربية تمكن الثوار من قنص عدد من عناصر الأسد على جبهات مدينة داريا خلال الاشتباكات الدائرة في المنطقة، وقامت مروحيات الأسد بإلقاء أكثر من 40 برميل متفجر على منازل المدنيين في المدينة، ومن جهة أخرى فقد دخل وفد من الهلال الأحمر و الأمم المتحدة إلى بلدة مضايا وأخلى عدد من الجرحى والمصابين، وتم نقل بعضهم باتجاه مشافي العاصمة دمشق، والقسم الآخر تم نقله باتجاه محافظة إدلب، إلا أن القسم الأخير لم يصل إلى إدلب بسبب عدم سماح قوات الأسد لهم بالعبور في مدينة قلعة المضيق بريف حماة “اقرأ قسم حماة”.

حلب::
تجددت الاشتباكات في الريف الجنوبي الشرقي بين تنظيم الدولة وقوات الأسد في محيط مدينة خناصر، وذلك على إثر محاولات من قبل الأخير لاستعادة السيطرة عليها، حيث تمكنت قوات الأسد من استعادة السيطرة على منطقة رسم النفل، ودمر التنظيم دبابة وسيارة لقوات الأسد في القرية، وايضا تمكن من تدمير دبابتين وسيارة وعربة شيلكا وقتلوا عدد من عناصر الأسد خلال محاولتهم التقدم باتجاه برج الزعرور شمال مدينة خناصر، ونفذ عنصر تابع لتنظيم الدولة عملية انتحارية استهدف من خلالها رتلا لقوات الأسد حاول التقدم باتجاه خناصر من جهة إثريا، ودارت المعارك وسط غارات جوية على مناطق الاشتباكات وعلى البلدات في المنطقة، وقد خسر نظام الأسد العشرات من العناصر بين قتيل وجريح، وفي الريف الشرقي تمكن التنظيم من استعادة السيطرة على بلدة فاح بعد اشتباكات مع قوات الأسد، في حين استهدفت قوات الأسد أحياء مدينة الباب بقذائف المدفعية الثقيلة دون سقوط إصابات بين المدنيين، أما بالريف الجنوبي فقد تمكن الثوار من إحباط محاولة تقدم قوات الأسد باتجاه قرية كفربيش وقتلوا وجرحوا عدد من العناصر، وأصيب شخصين في قرية السميرية قرب قرية بنان الحص بعد قيام المروحيات باستهداف القرية بالأسطوانات المتفجرة، وتعرضت قرى بنان الحص والحاجب وربيعة وكركور ومربع بيشة لقصف صاروخي تسبب بسقوط جرحى، وفي الريف الغربي سقط 4 شهداء وعدد من الجرحى من المدنيين جراء غارات جوية من طيران العدو الروسي على أحياء مدينة الأتارب، وشن الطيران الحربي غارة أيضا على بلدة أورم الكبرى، وفي الريف الشمالي تمكن الثوار من التصدي لمحاولات تقدم قوات الأسد باتجاه إحدى التلال المحيطة بقرية الطامورة، واستهدفوا معاقل قوات الأسد في مقالع الطامورة بقذائف الهاون وحققوا إصابات مباشرة، وعلى محور القوات الكردية دمروا جرافة تابعة لقوات سوريا الديمقراطية على جبهة تل رفعت بعد استهدافها بصاروخ تاو، ودارت اشتباكات بين الطرفين على جبهة عين دقنة، وعلى جبهة مغايرة استهدف الثوار معاقل عناصر تنظيم الدولة في قرية تلالين بقذائف الهاون وحققوا إصابات مباشرة، وفي خبر منفصل فقد قصفت المدفعية التركية مواقع قوات الحماية الشعبية الكردية بعدة قرى بريف مدينة عفرين، أما في مدينة حلب فقد شهدت جبهة السكن الشبابي بحي الأشرفية اشتباكات عنيفة بين الثوار وقوات سوريا الديمقراطية “قسد”، وتمكن خلالها الثوار من السيطرة على كتل سكنية في السكن الشبابي، وقاموا باستهداف تجمعات عناصر “قسد” في الحي بقذائف الدبابات، ودارت اشتباكات بين الثوار وقوات الأسد على جبهة مطار حلب الدولي، واستهدفوا معاقل قوات الأسد على جبهة حي كرم الطراب بقذائف من مدفع “بي 9″، في حين شن الطيران الحربي غارات على أحياء كرم الطراب والجزماتي والميسر، وسقط عدد من الشهداء والجرحى في حيي الجميلية وجمعية الزهراء وساحة سعد الله الجابري جراء سقوط قذائف هاون.

حماة::
استهدف الثوار معاقل قوات الأسد في معسكر جورين و‏عين سليمو بسهل الغاب بالريف الغربي بصواريخ الغراد، في حين استشهد شخصين وسقط العديد من الجرحى نتيجة قصف مدفعي من قبل قوات الأسد على مدينة قلعة المضيق، وعلى إثر ذلك عاد فريق الهلال الأحمر أدراجه إلى مضايا بعد أن أجلى جرحى منها بهدف إيصالهم لمحافظة إدلب، علما أن قلعة المضيق تعتبر فاصلا بين مناطق سيطرة الثوار وقوات الأسد شمال سوريا، كما وأن عناصر الأسد المتمركزين في معبر قلعة المضيق لم يسمحوا لفريق الهلال بالمرور، وفي الريف الشمالي شن الطيران الحربي غارات جوية على مدينة اللطامنة أدت لسقوط شهيد وعدد من الجرحى، واستهدف الطيران الحربي محيط مدينة كفرزيتا بغارة جوية، وتعرضت بلدة كفرنبودة لقصف مدفعي من قبل قوات الأسد، وفي الريف الشرقي شن طيران العدو الروسي غارات جوية على قرية قصر بن وردان.

إدلب::
شن طيران الأسد الحربي غارات جوية على بلدة حربنوش بالريف الشمالي أدت لسقوط شهداء وجرحى من للمدنيين، ومن ثم أغارت على مدينة سراقب وأدت لسقوط 3 شهداء وعدد من الجرحى، وواصلت طائرات الحقد الروسية غاراتها على مدينة أريحا وتسببت بسقوط 10 شهداء وعدد من الجرحى بعد استهدافها لسوق شعبية وسط المدينة، وقصفت المقاتلات الحلبة مدينة جسرالشغور بعدة غارات وخلفت عدد من الجرحى المدنيين، في حين تعرضت قرية بداما بريف جسرالشغور و حرش عابدين جنوب إدلب لقصف مدفعي وصاروخي.

حمص::
شن الطيران الحربي غارات جوية على أحياء مدينة تلبيسة أدت لاستشهاد طفل وسقوط عدد من الجرحى بينهم أطفال، وألقت مروحيات الأسد براميلها على قرية تيرمعلة، وتعرضت منازل المدنيين في مدينة تلبيسة وبلدة الدار الكبيرة لقصف الرشاشات الثقيلة من قبل حواجز الأسد، واستهدفت قوات الأسد منطقة الحولة بقذائف الدبابات، وفي الريف الشرقي شهد محيط بلدة مهين ومدينة القريتين اشتباكات عنيفة بين قوات الأسد وعناصر تنظيم الدولة، وشنت الطائرات الروسية غارات جوية على محيط بلدة مهين ومدينة القريتين.

درعا::
تمكن الثوار من تدمير بلدوزر عسكري لقوات الأسد على جبهة بلدة جدية بعد استهدافها بقذيفة من مدفع “بي 10″، فيما شن الطيران الحربي غارات جوية على بلدة صيدا بالريف الشرقي أدت لسقوط شهداء وجرحى في صفوف المدنيين، كما تعرضت مدينة إنخل وبلدات كفرناسج والمال وعقربا وكفرشمس لغارات جوية مماثلة، وألقت مروحيات الأسد براميل متفجرة على تلي عنتر والحارة وعلى بلدة الطيحة، في حين قصفت مدفعية الأسد مدينة إنخل وسهولها ومدينة طفس وبلدتي كفرشمس واليادودة وأحياء درعا البلد، وقصفت قوات الأسد حي طريق السد بصاروخ فيل، وفي خبر منفصل فقد اغتال عناصر يعتقد انهم تابعين لحركة المثنى عنصرين من جبهة النصرة في منطقة الطيرة بريف درعا.

ديرالزور::
دارت اشتباكات بين الثوار وقوات الأسد في حي الصناعة بمدينة ديرالزور وعلى جبهات مطار ديرالزور العسكري بالريف الشرقي، في حين سقط شهيدين وجرحى في صفوف المدنيين جراء غارات جوية من طيران حربي استهدف بلدة البوليل بالريف الشرقي، كما شن ذات الطيران غارات على حيي الجبيلة والحويقة ومحيط الحديقة العامة وكلية العلوم بمدينة ديرالزور وعلى المنطقة الواقعة بالقرب من دوار 10 كم بمدخل ديرالزور الشمالي، واستهدفت الطائرات أيضا فرازات نفطية بمحيط مدينة البوكمال وقريتي حطلة والجفرة وأطراف بلدة البوعمر، وتسببت بسقوط عدد من الشهداء والجرحى المدنيين، فيما تعرضت مدينة موحسن لقصف مدفعي، ومن جهة أخرى فقد قامت طائرة شحن بإلقاء ستة شحنات من المواد المحملة بالمظلات، وسقطت الشحنات بالقرب من اللواء 137 وقامت قوات النظام باستلامها.

القنيطرة::
استهدف الثوار معاقل قوات الأسد في مدينة البعث بقذائف الهاون، بينما ردت قوات الأسد بقصف منازل المدنيين في البلدات المحررة بقذائف المدفعية الثقيلة، في حين ألقت مروحيات الأسد براميل متفجرة على بلدة نبع الصخر.

اللاذقية::
أعلنت حركة أحرار الشام الإسلامية وحركة بيان عن تنفيذ عملية نوعية بمقر اجتماع للقوات الروسية في منطقة صنوبر بريف اللاذقية بالقرب من مدينة جبلة، حيث قالت أنها فجرت سيارة مفخخة في المبنى الذي حصل فيه الاجتماع ما أدى لسقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف الجنرالات الروسية وقوات الأسد وذلك في يوم الاحد الماضي بتاريخ (21-2-2016)، في حين تمكن الثوار من استعادة السيطرة على بلدة أرض الوطى مرة أخرى كما استعادوا أيضا بلدة مزغلة وتلتها بجبل الأكراد، وقتلوا وجرحوا وأسروا عدد من عناصر قوات الأسد، واغتنموا أسلحة وذخائر، وفي جبل التركمان استهدف الثوار معاقل قوات الأسد في قرية الدرة وقرية الصراف بقذائف الهاون، ودارت اشتباكات بين الطرفين على محور البيضاء، هذا وتعرضت القرى المحررة في جبلي التركمان والأكراد والطرق الواصلة بينهما لقصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات الأسد وجوي من قبل الطيران الروسي.

الحسكة::
قال ناشطون أن اقتتال عشائري حدث في قرية ‏عبدان غرب مدينة الشدادي في ريف الحسكة الجنوبي أدى لسقوط قتلى وجرحى من الطرفين، إثر خلاف بين مؤيدين لتنظيم الدولة ومعارضين له، في حين شنت قوات سوريا الديموقراطية حملة اعتقالات وتفتيش في قرى الرشيدية و سراب وعجاجة شمال مدينة الشدادي.

المصدر: شبكة شام

2 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *