تعزية حزب الجمهورية.. وداعاً نبيل المالح

 

 

تلقينا ببالغ الحزن والأسى، نبأ وفاة أحد أعمدة السينما السورية في مدينة دبي بعد صراع طويل مع المرض.

فارقنا نبيل الإنسان، والفارس، والفنان بعيداً من وطنه وأرضه، بعيداً من حنان ودفء عشقه الأبدي، دمشق.

فارقنا نبيل تاركاً أكثر من مئة وخمسين فيلماً تسجيلياً ووثائقياً وروائياً.

كان الراحل من أوائل موقِّعي إعلان دمشق للتغيير الديمقراطي، وكان موقفه من الثورة السورية ومطالبها المحقة في الحرية والكرامة واضحاً منذ اللحظة الأولى. كيف لا؟ وهو الذي عانى ماعاناه من تهميش حينا، وقمع أحيانا، ما دفعه إلى العيش خارج سورية سنوات طوال.

نتقدم إلى أهل الفقيد وأحبائه بشكل خاص، وإلى الشعب السوري كله، بأحرّ تعازينا القلبية بهذا المصاب، ونعاهد نبيل المالح، وكل مواطن سوري، على المضي قدماً في مشروعنا المشترك لبناء سورية جديدة عصرية لجميع السوريين كما كان فقيدنا يحلم دائماً.

 

المكتب السياسي في حزب الجمهورية                          25 شباط/ فبراير 2016

 

43 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *