التحالف الدولي : قوات أمريكية خاصة دعمت ستة آلاف مقاتل بينهم من “ب ي د” لاستعادة “الشدادي”

قال كريستوفر غارفر المتحدث باسم قوات المهام المشتركة ،المسؤل عن العمليات العسكرية في التحالف الدولي االذي تقوده الولايات المتدحة الأمريكية ، إن قوات أمريكية خاصة، قدمت الدعم “ب.ي.د”، لاستعادة مدينة الشدادي من أيدي تنظيم الدولة.

وأوضح غارفر، خلال الموجز الصحفي اليومي مساء أمس، أن القوة قدمت دعمًا تخطيطيا، لـ”قوات سوريا الديمقراطية”، التي تقودها منظمة “ب.ي.د” لاسترجاع الشدادي، من أيدي تنظيم الدولة، مشيرًا أن نحو 6 آلاف عنصر من تلك القوات لعبوا دورًا مهمًا في ذلك.

وأضاف، أن الدعم الأمركي، ساهم في تحديد النقاط المستهدفة بشكل صحيح، مشددًا على أهميته في العملية.

ولفت غارفر أن أكثر من 6 آلاف شخص، شاركوا في عملية استرداد الشدادي، مضيفًا “وفقًا لحساباتنا فإن 259 عنصرًا من داعش، قتلوا خلال العملية، وكنّا نتوقع اشتباكات عنيفة داخل المدينة، إلا أننا لم نتعرض لمواجهات داخل المدينة، وكان الوضع أصعب خارجها”.

وتابع غارفر قائلًا: “قدمنا قبيل الهجوم دعمًا بالذخائر لائتلاف عرب سوريا، الذي يعد جزءً من قوات سوريا الديمقراطية”، موضحاً أنهم لم يروا أي إشارات لوجود اتصال بين ( ب ي د) وبين نظام الأسد.

وذكر غارفر أنهم سيواصلون دعم العناصر العازمة على مقاتلة تنظيم الدولة، قائلًا “إننا ندعم قوات سوريا الديمقراطية، وأولئك يركزون على قتال داعش”.

وكان تنظيم الدولة قد انسحب الخميس الماضي، من الشدادي، بعد معارك مع قوات سوريا الديمقراطية، إلا أنه اليوم عاد و شن هجوماً واسعاً على مدينة تل أبيض و القرى المحيطة بها.

المصدر: شبكة شام

1 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *