سقوط قذائف هاون على مناطق سكنية بدمشق

نقل التلفزيون السوري أن قذائف هاون سقطت على مناطق سكنية بدمشق يوم السبت 27 فبراير/شباط، وذلك بعد دخول اتفاق وقف إطلاق النار حيز التنفيذ.

وأكدت مصادر عسكرية سورية لوسائل الإعلام أن مصدر القصف هو حي جوبر في شرق العاصمة ومدينة دوما في ريف دمشق، وهما معقلان لفصائل مجموعتي “جيش الإسلام” و”أحرار الشام”، الحليفتين لـ”جبهة النصرة” المرتبطة بتنظيم “القاعدة” الإرهابي، ورفضتا نظام وقف إطلاق النار الذي دخل حيز التنفيذ الساعة الصفر السبت 27 فبراير/شباط، بحسب توقيت دمشق.

وقال مصدر عسكري سوري لوكالة الأنباء السورية “سانا”، إن “بعض المجموعات الإرهابية المسلحة أقدمت على إطلاق عدة قذائف صاروخية على أحياء سكنية آمنة في مدينة دمشق مصدرها جوبر ودوما” في جوبر ودوما قاموا بقصف مناطق سكنية في دمشق، باستخدام قذائف هاون”.

ولم تشر الوكالة إلى خرق لإطلاق النار. ونقل المصدر عن قيادة الجيش دعوته “سكان تلك المناطق للضغط على هذه القلة من الإرهابيين التي تعتاش من الإرهاب لتفويت الفرصة عليهم في إفشال الجهود المبذولة لإعادة الأمن والاستقرار إلى هذه المناطق”.

وأوضح مصدر أمني سوري لوكالة “فرانس برس” أن “نحو عشر قذائف سقطت في منطقة العباسيين الممتدة من ملعب العباسيين الواقع على ساحة العباسيين إلى حي الزبلطاني، مشيرا إلى أن هذه المنطقة سكنية. ولفت إلى أن الأضرار اقتصرت على الماديات.

من جانبه، قال مصدر عسكري لوكالة “نوفوستي” إن معلومات حول سقوط قتلى وجرحى لم ترد بعد.

من جهة أخرى نقلت وكالة “رويترز” عن قائد في المعارضة السورية أن الجيش السوري أوقف القصف في بعض المناطق لكنه مستمر في مناطق أخرى، ووصف الأمر بأنه انتهاك لاتفاق وقف إطلاق النار.

هذا وقد أعلن تنظيم “داعش” الإرهابي مسؤوليته عن تفجير انتحاري بسيارة مفخخة، استهدف في وقت سابق من يوم السبت أحد الحواجز الأمنية داخل محيط السلمية في ريف محافظة حماة وأوقع قتيلين و5 جرحى مدنيين.

المصدر: روسيا اليوم

0 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *