المعارضة السورية تشترط الالتزام بالهدنة لحضور مفاوضات جنيف

قالت هيئة المفاوضات السورية المعارضة السبت 27 فبراير/شباط إن وفد لجنة التفاوض الرئيسي سيستأنف المفاوضات في جنيف، فقط في حالة التزام الطرف الآخر باتفاق وقف إطلاق النار.

وقال الناطق باسم الهيئة رياض نعسان آغا، إن وفد المعارضة سيعود إلى “جنيف” لإجراء محادثات غير مباشرة مع ممثلي السلطات السورية فقط في حالة الالتزام بالهدنة.

وسبق أن أعلن ستفان دي ميستورا المبعوث الأممي إلى سوريا أنه من المخطط أن تستأنف المفاوضات بخصوص التسوية السورية في “جنيف”، في السابع من مارس/آذار المقبل.

ودخل اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا حيز التنفيذ منتصف ليلة السبت 27 فبراير/شباط بموجب خطة روسية أمريكية التزم بها أغلب فصائل المعارضة السورية.

يشار إلى أن الهدنة لا تشمل تنظيمي “داعش” و”جبهة النصرة” وغيرهما من التنظيمات المدرجة في قائمة مجلس الأمن الدولي للإرهاب.

المصدر: روسيا اليوم

0 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *