الجبير يناقش مع لافروف الانسحاب الروسي: نأمل أن يُجبر ذلك الأسد على تقديم تنازلات

(CNN)– أعرب وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، عن أمل دولته في أن يُرغم سحب القوات الروسية من سوريا، رئيس النظام السوري، بشار الأسد، على تقديم تنازلات في إطار التوصل إلى حل سلمي للأزمة السورية خلال محادثات جنيف التي استُأنفت خلال الأيام الماضية.

قال الجبير إن “الانسحاب الجزئي للقوات الروسية من سوريا خطوة إيجابية، ونأمل أن يسهم هذا الانسحاب في تسريع وتيرة العملية السياسية التي تستند إلى إعلان جنيف 1، وأن يجبر نظام الأسد على تقديم التنازلات اللازمة لتحقيق الانتقال السياسي،” حسبما نقلت قناة “الإخبارية” السعودية الرسمية.

وأضاف الجبير: “نشجع جميع الأطراف في سوريا على الاعتراف بالواقع والتحرك باتجاه عملية سياسية حقيقية لبلوغ الانتقال السياسي الذي ينشده الجميع في سوريا بشكل سريع وسلس،” ويُذكر أن السعودية لطالما طالبت بإقالة الأسد مشددة على موقفها الرسمي بالمطالبة بتأسيس هيئة انتقالية للحكومة السورية، وهو أيضا ما تطالب به الجماعات المعارضة للنظام السوري الحالي.

ومن جانبها أعلنت الخارجية الروسية مناقشة الوزير الروسي، سيرغي لافروف، الجبير، مجالات التسوية السورية بعد الانسحاب الروسي، مُصدرة بيانا جاء فيه أن المباحثات “تم التركيز فيها على تطور وضع التسوية السورية على خلفية الإمكانيات الجديدة التي ظهرت بعد قرار الرئيس بوتين بسحب الجزء الرئيسي من القوات الجوية الروسية،” حسبما ذكرت وكالة الأنباء الروسية الرسمية “سبوتنيك”.

ويُذكر أن الخارجية الروسية كانت قد أعربت عن تأكيدها بأن سحب القوات الروسية “لن يُضعف الأسد”، إذ قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، الأربعاء، إن “سحب الجزء الرئيسي من القوات الروسية في سوريا لن يضعف الأسد.. وعمليات القوات الجوية الروسية في سوريا هي التي ساهمت في إطلاق عملية التسوية السياسية في البلاد.”

2 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *