بوتين يكشف عن تكلفة العملية العسكرية في سوريا

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن تمويل العملية العسكرية في سوريا الهادفة لمكافحة الإرهاب نفذ بشكل رئيسي ضمن القدرات المالية لوزارة الدفاع الروسية.

وقال الرئيس بوتين أثناء مراسم تكريم عدد من العسكريين والخبراء الروس الذين شاركوا في العملية الجوية الروسية في سوريا يوم الخميس 17 مارس/آذار: “بالطبع تطلبت العملية العسكرية في سوريا تكاليف معينة، ولكن معظمها تم توفيره من قبل وزارة الدفاع، من أموال وزارة الدفاع  المدرجة في ميزانيتها لعام 2015 المخصصة لإجراء مناورات وتدريبات قتالية اولبالغة حوالي 33 مليار روبل (حوالي 478 مليون دولار)”.

وتابع بوتين: “لقد قمنا بإعادة توجيه هذه الموارد المالية لتمويل الوحدات (الروسية) في سوريا”، منوها بأنه “بعد العملية في سوريا هناك حاجة لمصاريف إضافية لسد النقص في الذخيرة وإصلاح المعدات”، مؤكدا أن هذه التكاليف مبررة وضرورية.

وخلال كلمته أشاد الرئيس الروسي بالقوات الجوية الفضائية الروسية التي شاركت في العملية العسكرية في سوريا. وقال بوتين إن القوات الروسية نفذت مهماتها في سوريا بشكل ممتاز، مضيفا أنها كانت تعمل بشكل فعال ومنسق.

وأطلقت روسيا عمليتها الجوية في سوريا في الـ30 من سبتمبر/أيلول الماضي، وذلك بموجب طلب رسمي تقدمت به دمشق لموسكو. وانطلاقا من التكلفة التي أعلنها الرئيس الروسي فإن التكلفة اليومية للعملية العسكرية التي استمرت 167 يوما تبلغ نحو 2.87 مليون دولار.

 

المصدر: روسيا اليوم

1 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *