أكراد سوريا: المجتمع الدولي لا يريد حضورنا مفاوضات جنيف

اعتبر رودي عثمان رئيس ممثلية أكراد سوريا في روسيا الثلاثاء 29 مارس/آذار، أن المجتمع الدولي لا يريد انضمام الأكراد إلى الجولة الجديدة من مفاوضات السوريين في جنيف.

وقال عثمان في حديث لوكالة “تاس” بهذا الصدد: “صرنا متأكدين من انعدام الإرادة لدى المجتمع الدولي لإشراك الأكراد في الجولة الجديدة من المفاوضات في جنيف. أما ما يشاع حول معارضة تركيا حضور الأكراد المفاوضات، فلا يندرج إلا في خانة التسويغات الواهية. نحن نمثل شعبا ما انفك يقاوم الإرهاب ويقف إلى جانب منظومة ديمقراطية علمانية في كردستان سوريا”.

واعتبر عثمان، أن استثناء الأكراد من المفاوضات السورية السورية يعني استبعاد حصول التغيير وتبني النهج العلماني الديمقراطي لدى صياغة النظام السياسي الجديد في سوريا.

وأعرب عن ثقته التامة بأن المشاركين في المفاوضات في جنيف يعكفون في الوقت الراهن على إيجاد سبل تقاسم السلطة في سوريا، كما ندد بموقف دمشق من قضية فدرلة الدولة في سوريا.

وفي هذا الصدد، دعت موسكو مرارا إلى إشراك الأكراد في المفاوضات السورية السورية، وقال ميخائيل بوغدانوف المبعوث الخاص للرئيس الروسي لشؤون الشرق الأوسط، نائب وزير الخارجية، في وقت سابق، إن موسكو تعوّل على تشكيل وفد موحد عن المعارضة السورية يشمل الأكراد، للمشاركة في مفاوضات “جنيف 3”.

هذا، واختتمت الجولة الأولى من مفاوضات السوريين في الـ24 من مارس/آذار الجاري، فيما من المتوقع انطلاق الجولة التالية منها في مدة أقصاها الـ11 من أبريل/نيسان المقبل، إذ رجح ستيفان دي ميستورا المبعوث الخاص للأمم المتحدة للتسوية في سوريا، وصول بعض الوفود المشاركة في المفاوضات إلى جنيف بعد هذه المهلة.

المصدر: روسيا اليوم

1 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *