موسكو: نبحث مع واشنطن مسائل معينة للتعاون في تحرير الرقة

أكدت وزارة الخارجية الروسية أن العسكريين الروس والأمريكيين يبحثون تنسيق العمليات المشتركة لتحرير مدينة الرقة السورية من أيدي تنظيم “داعش”.

وأوضح أوليغ سيرومولوتوف نائب وزير الخارجية الروسي في تصريح نقلته وكالة “انترفاكس” الأربعاء 30 مارس/آذار: “يناقش العسكريون الروس وقيادة البنتاغون جوانب معينة لمثل هذا التعاون، مع الأخذ بعين الاعتبار سحب جزء من قواتنا من سوريا”.

وجاء هذا التأكيد ردا على سؤال عما إذا بقي الاقتراح الروسي بشأن التعاون في تحرير الرقة مطروحا على طاولة المحادثات بين موسكو وواشنطن.

وأردف الدبلوماسي الروسي قائلا: “بدأت واشنطن تبصر الحقيقة حول ضرورة تبادل المعلومات، للحيلولة دون وقوع حوادث إسقاط طائرات، والشروع في التنسيق الفعلي في محاربة الإرهاب”.

واستطرد قائلا: “فيما يخص تحرير الرقة، فيمكنني فقط أن أؤكد ما قاله وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف حول كوننا مستعدين منذ البداية لتنسيق خطواتنا في سوريا مع الأمريكيين”.

وذكر بأن روسيا تتمسك دائما بخطها الرامي إلى إقامة تعاون بناء مع الشركاء الدوليين والإقليميين في حل المسائل المتعلقة بتسوية الأزمة السورية، في إطار مجموعة دعم سوريا وخلال الاتصالات الثنائية على حد سواء. وأكد أن الجانب الروسي يولي اهتماما كبيرا للحوار المكثف مع واشنطن حول الملف السوري.

المصدر: روسيا اليوم

1 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *