التحالف الدولي: لايوجد تنسيق مع نظام الأسد

أكد المتحدث باسم التحالف الدولي ضد تنظيم داعش، ستيف وارن، على عدم وجود أي تنسيق، في عملية ضرب المتشددين، مع رأس النظام السوري، الذي وصفه بـ”الشرير” وبصاحب “الديكتاتورية البغيضة“.

وقال وارن، في مداخلة على “سكاي نيوز عربية”، إن “دكتاتورية” الأسد “البغيضة” تسببت في الحرب الأهلية في سوريا وقتلت عددا كبيرا من السوريين، مشيرا إلى أن الرئيس السوري استعمل أسلحة “كيماوية ضد شعبه“.

واعتبر الجنرال الأميركي أن هذه المعطيات تؤكد على أن الأسد “رجل شرير ونحن لا نرى أي مستقبل” له في سوريا، ليشدد مجددا على أن التحالف الدولي لا يعمل مع النظام السوري ضد تنظيم الدولة بل مع “المعارضة المعتدلة“.

وأشار وارن إلى استمرار تقديم الدعم والسلاح للمعارضة المعتدلة، التي أظهرت جدية في محاربة تنظيم داعش في السابق، بهدف القضاء على المتشددين، معربا عن أمله في أن يفضي ذلك إلى “ظروف ملائمة” لتأمين سلام واستقرار في سوريا.

كما كشف الجنرال الأميركي أن التحالف لا ينسق مع روسيا في العمليات ضد التنظيم، فموسكو، التي تدعم الأسد في ضرب “المعارضة المعتدلة”، حسب قوله، لم تستهدف التنظيم المتشدد “إلا في الأسابيع القليلة الماضية“.

وأوضح أن التنسيق مع روسيا يقتصر على تجنب حصول صدام بين القوات الجوية، إذ أن الطائرات الروسية الحربية تعمل في الأجواء السورية بالتزامن مع استمرار التحالف الدولي بشن غارات على مواقع التنظيم وغيرها من الجماعات المتشددة.

المصدر: شبكة شام

0 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *