حصاد الاحداث الميدانية ليوم الثلاثاء 05-04-2016

ريف دمشق::
بدءا من معارك القلمون الشرقي بين عناصر تنظيم الدولة وقوات الأسد، فقد شن الأول هجمات قوية ومفاجئة على معاقل قوات الأسد شرق مدينة ضمير، حيث فاجئ عناصر التنظيم قوات الأسد ليلا بالهجوم على عدة نقاط، وتمكن خلاله من السيطرة على الكتيبة 559 وعلى الكتيبة المهجورة وحاجز المثلث بالإضافة لكتيبة الكيمياء وتل أبو الشامات والمعمل الصيني في محيط مطار السين الواقع شرق مدينة الضمير وتل الرينبي الواقع بمحيط مطار الضمير العسكري، وهاجم عناصر التنظيم استراحة الصفا شمال غرب مطار السين وسيطروا عليها، وكانت طائرات الأسد الحربية والمروحية شنت عشرات الغارات الجوية العنيفة بالصواريخ والبراميل المتفجرة على أحياء بمدينة الضمير، وأدت لقتل عدد من عناصر تنظيم الدولة، كما واستهدفت العديد من المدنيين بشكل مباشر ما أدى لسقوط عشرات الشهداء والجرحى في صفوفهم، كما وتعرضت المدينة لقصف مدفعي وبصواريخ “أرض – أرض”، وتعرضت مدينة جيرود لقصف مدفعي، ووردت معلومات عن قيام قيادات وعناصر تنظيم الدولة بإخراج عائلاتهم من مدينة الضمير لعلمهم المسبق بالهجمات دون الاكتراث بما يحصل للمدنيين الذين يعيشون ظروفا صعبة حاليا، وأدى القصف العنيف لحدوث حالة من الفزع والرعب وموجات نزوح جماعية كثيفة للمدنيين من الحي الشمالي والشرقي باتجاه الأحياء الغربية من المدينة، كما وشن عناصر التنظيم هجوما على معاقل جيش الأسد من محور آخر، وهو محور محطة تشرين الحرارية الاستراتيجية الواقعة في منطقة حران العواميد بالقرب من مطار دمشق الدولي، وتمكن التنظيم من تدمير الثكنة العسكرية المخصصة لحماية المحطة وقتل وجرح العديد من العناصر، وأعلن الإعلام الرسمي للتنظيم عن تمكن العناصر من إعطاب المحطة بعد وصولهم إليها، أما في الغوطة الشرقية فقد دارت اشتباكات عنيفة بين الثوار وقوات الأسد على محوري الفضائية وحوش العدمل بمنطقة المرج بالغوطة الشرقية، وذلك على إثر محاولات تقدم الأخير في المنطقة، فيما تعرض الطريق الواصل بين مدينة دوما وبلدة مسرابا لقصف مدفعي تسبب بسقوط جرحى، في حين سقطت عدة قذائف على ضاحية الأسد دون ورود معلومات عن حدوث إصابات بشرية، وفي الغوطة الغربية تعرض مخيم خان الشيح والمزارع المحيطة به لقصف بعدة قذائف مدفعية ما أدى لسقوط جريحين، وفي منطقة الزبداني استشهد شخص بعد استهدافه من قبل قناصو عناصر حزب الله الإرهابي المحاصِر لمدينة الزبداني.

حلب::
بدءا من الخبر الأبرز بالريف الجنوبي حيث تمكن الثوار من إسقاط طائرة حربية لنظام الأسد من طراز سوخوي، حيث كانت الطائرة تشن غارات على تلة العيس ومحيطها قبل أن يتمكن الثوار من إسقاطها بعد استهدافها بالمضادات الأرضية، وتمكن الثوار من إلقاء القبض على الطيار حيا، وفي خبر منفصل فقد تعرضت قريتي عميش والعطشانة غربية لقصف مدفعي تسبب بنفوق عدد من الماشية، أما في مدينة حلب وتحديدا على جبهة طريق الكاستيلو، تمكن الثوار من التصدي لمحاولات تقدم قوات سوريا الديمقراطية “قسد” من حي الشيخ مقصود باتجاه الطريق وتمكنوا من تدمير مدفعين ورشاش وأسروا أحد العناصر، وشنوا هجوما معاكسا بعد ذلك وقتلوا وجرحوا العديد من عناصر “قسد” ودمروا الخط الدفاعي الأول لهم في المنطقة وسيطروا على عدة نقاط، كما وقام الثوار باستهداف نقاط تمركز “قسد” في حي الشيخ مقصود بقذائف محلية الصنع، وسقطت بعضها على أهداف مدنية أدت لسقوط عشرات الشهداء والجرحى في صفوفهم، وتزامنت المعارك مع استهداف طريق الكاستيلو “شريان حلب” من قبل عناصر “قسد” بقذائف المدفعية والرشاشات الثقيلة ما أدى لسقوط شهداء وجرحى في صفوف المدنيين، ويحذر ناشطون جميع المدنيين من عبور الطريق، وساندت قوات الأسد قوات سوريا الديمقراطية أثناء المعارك حيث استهدفت حي بني زيد وأطراف حي الأشرفية بقذائف المدفعية الثقيلة، هذا وقد شن الطيران الحربي بالرشاشات الثقيلة غارات على طريق الكاستيلو، ومن جهة أخرى فقد سقطت قذائف على أحياء خاضعة لسيطرة قوات الأسد وأدت لحدوث إصابات بشرية، أما بالريف الشمالي فقد تمكن الثوار من السيطرة على قرية تل سفير بعد اشتباكات مع عناصر تنظيم الدولة، وتعرضت قرى واقعة تحت سيطرة التنظيم لقصف مدفعي تركي تسبب بسقوط جرحى، فيما تعرضت مدينة عندان وبلدة حيان لقصف مدفعي من قبل قوات الأسد، وفي الريف الشرقي شن الطيران الحربي غارات بالرشاشات الثقيلة على الطريق الواصل مدينتي الباب ومنبج.

حمص::
تمكن الثوار من إعطاب رشاش 14.5 لقوات الأسد على جبهة قرية الغاصبية بالريف الشمالي بعد استهدافه برصاص قناصة الدوشكا، بينما تعرضت قرية تيرمعلة لقصف بالأسطوانات المتفجرة والرشاشات الثقيلة من قبل قوات الأسد، وتعرضت أطراف مدينة تلبيسة لقصف بالرشاشات الثقيلة، في حين حاول مجهولون اغتيال قيادي في حركة أحرار الشام في منطقة الحولة يوم أمس عبر تفجير عبوة لاصقة موضوعة تحت سيارته، ولكنها باءت بالفشل.

إدلب::
انفجرت سيارة مفخخة بالقرب من المسجد الكبير وسط مدينة معرة النعمان مما أدى لاستشهاد سيدة ووقوع العديد من الجرحى، بينما تعرضت مدينة خان شيخون ومزارعها الجنوبية لقصف مدفعي من قبل قوات الأسد، وفي الريف الشرقي شن الطيران غارات جوية على مطار أبو الظهور العسكري المحرر، وفي إدلب المدينة شنت طائرة يعتقد أنها أميركية غارة استهدفت بها قياديا بجبهة النصرة ما أدى لاستشهاده مع عدة أشخاص.

حماة::
أفاد ناشطون بتمكن الثوار من تأمين انشقاق عنصران عن قوات الأسد المتمركزة في معسكر بريديج بالريف الشمالي، وفي الريف الشرقي شنت الطائرات الحربية غارات على قرى بناحية عقيربات.

درعا::
تستمر الاشتباكات بين الجيش الحر وجيش فتح المنطقة الجنوبية من جهة وتحالف “المثنى – شهداء اليرموك” من جهة أخرى في الريف الغربي لليوم الخامس عشر على التوالي، حيث قام الأخير بزيادة التحصين في بلدة تسيل، إذ قام برفع سواتر ترابية تزامنا مع اشتباكات دارت صباح اليوم شرقي البلدة، وفي الريف الشرقي قامت قوات الأسد باستهداف الطريق الواصل بين الكرك الشرقي و بلدة رخم بقذائف المدفعية، وفي مدينة درعا دارت اشتباكات بين الثوار وقوات الأسد على مشارف حي المنشية بدرعا البلد.

ديرالزور::
استشهد ثلاثة أخوة أطفال في حي هرابش بمدينة ديرالزور جراء استهداف تنظيم الدولة للحي بقذائف الهاون، في حين شن الطيران الحربي غارات جوية على منطقة حويجة صكر وقرى الجفرة وحطلة والحسينية، وارتكب مجزرة في قرية حطلة راح ضحيتها حوالي عشرة شهداء، فيما تعرض حيي الحويقة والحميدية لقصف صاروخي تسبب بسقوط شهيدين، ومن جهة أخرى فقد قامت طائرة روسية بإلقاء مساعدات غذائية على مواقع سيطرة قوات الأسد في مدينة ديرالزور.

اللاذقية::
سمعت أصوات سيارات إسعاف في مدينة اللاذقية قادمة من خارجها، في حين شهدت المدينة استنفارا أمنيا كبيرا وتشديدا مكثفا على المطلوبين للخدمة العسكرية الإلزامية في جيش الأسد.

القنيطرة::
انفجرت عبوة على الطريق الواصل بين بلدتي بريقة وبئر عجم دون حدوث إصابات بشرية.

الرقة::
شن الطيران الحربي غارة جوية على قرية حمرة بويطية ما أدى لاستشهاد عائلة بأكملها.

المصدر: شبكة شام

0 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *