حصاد الاحداث الميدانية ليوم الخميس 07-04-2016

دمشق::
اشتباكات عنيفة جدا في مخيم اليرموك دارت بين جبهة النصرة وتنظيم الدولة، حيث تمكنت النصرة من السيطرة على مقرات جماعة الأنصار المبايعة للتنظيم في شارع الـ 15، بعد اشتباكات عنيفة سقط خلالها عدد من القتلى والجرحى من الطرفين، كما تمكنت النصرة من أسر عدد من العناصر، وفي المقابل قالت وكالة أعماق أن مقاتلو تنظيم الدولة سيطروا على حاجز العروبة الفاصل بين بلدة يلدا ومخيم اليرموك فيما نفت النصرة هذا الأمر وقالت أن الحاجز ما يزال تحت سيطرتها، وأعلنت وكالة أعماق أن عناصر التنظيم سيطروا على أجزاء من المخيم وعلى منطقة جورة الشريباتي، والجدير بالذكر أن هدنة وقعت بين الطرفين قبل فترة نصت على وقف الاقتتال والتحريض إلا أن تنظيم الدولة خرقها وحاول السيطرة على المخيم.

ريف دمشق::
تمكن الثوار من التصدي لمحاولات تقدم عناصر تنظيم الدولة باتجاه جبل الرحيبة الشرقي بالقلمون الشرقي، في حين شن الطيران الحربي غارتين على أطراف مدينة الضمير ما أدى لسقوط شهيدين وعدد من الجرحى، وفي الغوطة الشرقية  دارت اشتباكات بين الثوار وقوات الأسد على جبهات منطقة المرج، وأعلن جيش الإسلام عن أسر عناصر من قوات الأسد في المنطقة، بينما تعرضت بلدات بمنطقة المرج لقصف مدفعي تسبب بسقوط جريحين بإصابات طفيفة، وفي الغوطة الغربية دارت اشتباكات بين الثوار وقوات الأسد على أطراف مخيم خان الشيح من جهة الديرخبية، وفي منطقة الزبداني أطرق عناصر الأسد النار على منازل المدنيين بشكل كثيف.

حلب::
شنت طائرات الأسد الحربية غارات جوية على طريق الكاستيلو المنفذ الوحيد لمدينة حلب باتجاه الريف المحرر أسفر عن سقوط شهيد وعدد من الجرحى، وتشهد جبهة طريق الكاستيلو اشتباكات متقطعة بين الثوار وقوات سوريا الديمقراطية “قسد” المتحصنة في حي الشيخ مقصود، وسقطت قذائف على حي الشيخ مقصود ما أدى لسقوط شهداء وجرحى من المدنيين، ومن جهة أخرى فقد تعرض حي الميسر لقصف بقذائف الدبابات، وسقطت قذائف على أحياء خاضعة لسيطرة قوات الأسد ما أدى لسقوط جرحى في صفوف المدنيين، وفي الريف الجنوبي دارت اشتباكات بين الثوار وقوات الأسد على جبهة البنجيرة، وشن الطيران الروسي والأسدي غارات جوية مكثفة جدا على بلدات ‏العيس و‏الزربة وبانص وقنسرين وبلوزية والشيخ أحمد ومحيط ‏خان طومان ومنطقة إيكاردا وطريق الشام ترافقت مع قصف مدفعي وصاروخي، أما في الريف الشرقي فنفذت طائرات التحالف غارات جوية مكثفة على محيط مدينة ‏جرابلس حيث تجري اشتباكات عنيفة بين تنظيم الدولة وقوات سوريا الديمقراطية “قسد”، وفي الريف الشمالي تمكن الثوار من السيطرة الكاملة على بلدة الراعي بعد اشتباكات عنيف جدا مع عناصر تنظيم الدولة وبدعم مدفعي من الجيش التركي وغارات جوية من التحالف الدولي، ومن ثم واصلوا تقدمهم وسيطروا على قرية الوقف الواقعة جنوب الراعي، فيما سقطت عدة قذائف على أطراف مدينة مارع.

إدلب::
ألقت مروحيات الأسد المروحية براميل متفجرة على أطراف بلدة معرزيتا وبلدة ‏كفرسجنة بالريف الجنوبي مخلفة أضرار مادية فقط، في حين تعرضت منازل المدنيين في بلدة ‏بداما بريف جسرالشغور بالريف الغربي لقصف مدفعي مما أدى لإصابة امرأة، وفي الريف الشرقي استشهد مدنيان اثنان وأصيب 7 أطفال وامرأتين نتيجة شن الطيران الحربي غارة على مدينة سراقب، كما طال القصف قرية الطلحية قرب بلدة تفتناز دون ورود معلومات عن حدوث إصابات بشرية، وفي الريف الشمالي استهدفت مروحيات الأسد الطريق الواصل بين قرية الفوعة ومدينة معرتمصرين ببرميل متفجر وعدة ألغام لم تسفر عن أي إصابات واقتصرت أضرارها على المادية.

حماة::
ألقى الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على أطراف مدينة مورك.

حمص::
استهدف الثوار معاقل قوات الأسد في قرية تسنين الموالية بالريف الشمالي بقذائف الهاون، و ذلك رداً على الاستهداف المتكرر من قبل مليشيات الأسد لتجمعات المدنيين، ودارت اشتباكات بين الطرفين على جبهة مدينة الرستن، فيما تعرضت مدينة ‏تلبيسة لقصف مدفعي من قبل قوات الأسد أوقع أضرار مادية فقط، وتعرضت جبهة قرية السعن الأسود الشرقية وقرية أم شرشوح لقصف بقذائف الدبابات، وفي الريف الشرقي تمكن تنظيم الدولة من قتل عدد من عناصر الأسد على أطراف منطقة الباردة بعد إيقاعهم بكمين، كما استهدف عناصر تنظيم الدولة مواقع قوات الأسد في شركة الفرقلس بقذائف الهاون، وفي مدينة حمص تعرض حي الوعر لقصف بالرشاشات الثقيلة.

درعا::
تمكن الثوار وجيش فتح الجنوب (جبهة النصرة وأحرار الشام) من السيطرة على بلدتي سحم الجولان وعدوان بعد اشتباكات عنيفة جدا ضد لواء شهداء اليرموك وحركة المثنى الإسلامية المواليين لتنظيم الدولة، حيث شن الطرف الأول هجوما واسعا بدأه بالتمهيد المدفعي ومن ثم انتقلوا للاشتباكات وجها إلى وجه إلى أن انسحب الطرف الثاني من البلدتين، وتبقى بلدة تسيل أخر بلدة قام الطرف الثاني بالسيطرة عليها قبل نحو 16 يوما، فهل سيواصل الثوار تقدمهم لتحرير كامل الأراضي الخاضعة لسيطرة لواء شهداء اليرموك، أم سيتوقف عند تسيل ويعود بهذا الى خارطة السيطرة القديمة، أما في مدينة درعا قصفت قوات الأسد بقذائف الهاون على جمرك درعا القديم وعلى أحياء درعا البلد المحررة دون تسجيل سقوط أي إصابات.

ديرالزور::
بعد أن تمكنت قوات الأسد يوم أمس من السيطرة على عدة نقاط في محيط مطار ديرالزور العسكري وقتل وجرح عدد من عناصر التنظيم، شن تنظيم الدولة هجوما قويا بدأه بتفجير عربة مفخخة وسط اشتباكات عنيفة دارت في المنطقة، وحقق التنظيم تقدما في منطقة الدغيم شرقي المطار، وقامت قوات الأسد باستهداف عناصر التنظيم في المنطقة بالغازات السامة ما أدى لحدوث حالات اختناق، وعلى محور آخر حقق عناصر التنظيم تقدما واضحا في منطقة محلات الصناعة إثر تنفيذ أحد عناصر التنظيم لعملية انتحارية، وفي مقابل ذلك شنت طائرات الأسد الحربية والطائرات الروسية غارات جوية على نقاط الاشتباكات في محيط المطار وعلى منطقة حويجة صكر وحي الصناعة ودوار الحلبية، ما أدى لاستشهاد عدة مدنيين، وألقت المروحيات ببرميل متفجر على حي العرضي، وفي المقابل قصف تنظيم الدولة حيي الجورة والقصور الواقعين تحت سيطرة قوات الأسد بقذائف الهاون.

اللاذقية::
قصف مدفعي وصاروخي عنيف على قرى ‏السلور و‏الشحرورة بجبل التركمان وسط اشتباكات عنيفة بين الثوار وقوات الأسد على جبهات جبلي الأكراد والتركمان.

الحسكة::
أصيبت سيدة بجراح جراء إصابتها برصاصة طائشة في مدينة القامشلي.

المصدر: شبكة شام

1 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *