الأمم المتحدة تعلن عدم تعاملها مع الانتخابات التي سيجريها نظام الأسد

أعلنت الأمم المتحدة أنها “لا تتعامل” مع الانتخابات البرلمانية التي سيجريها نظام الأسد في المناطق الخاضعة لسيطرته يوم الأربعاء، مشيرة إلى أنها تركز على مفاوضات جنيف.

جاء ذلك على لسان فرحان حق، نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، في مؤتمر صحفي بمقر المنظمة الدولية في نيويورك مساء الثلاثاء.

وقال حق: “نحن لا نتعامل مع تلك الانتخابات، وتركيزنا الآن منصب على جولة المحادثات المقبلة المزمع انطلاقها في جنيف اليوم ، ومن جانبنا نسعى أن تضمن جميع أطراف الأزمة عدم انزلاق العنف في سوريا إلى نطاق أكبر“.

ورداً على أسئلة الصحفيين بشأن ورود أنباء حول إعلان نظام الأسد بالتنسيق مع القوات الروسية قرب اقتحام مدينة حلب (شمال)، أجاب بالقول: “لقد حدث انخفاض هائل في أعمال العنف بسوريا في الأسابيع الأخيرة، وقد نجحت الجهات الضامنة في منع خروج انتهاكات وقف الأعمال العدائية عن السيطرة، ونحن نسعى إلى التأكد من ضمان جميع الأطراف عدم الانزلاق إلى أعمال عنف إضافية“.

وكان مجلس الأمن الدولي اعتمد بالإجماع يوم 26 فبراير/شباط الماضي، اتفاقاً أمريكياً روسياً في القرار 2254 حول “وقف الأعمال العدائية” في سوريا، والسماح بـ “الوصول الإنساني للمحاصرين“.

المصدر: شبكة شام

1 مشاهدة
0 ردود

هل ترغب بالتعليق على هذا الموضوع ؟

تسعدنا مشاركتك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *