مقالات

المفاهيم و الانتماءات الأصيلة ما بين الاستبداد والحرية (القومية العربية والعلمانية ) نموذجاً

نديم عبد الحميد
/
علينا عادة التفكير في المفاهيم كمفاهيم معرفية، وكضرورات نهضوية، وعلى هذا الأساس قد يتبين لنا بأنه ليس من الفكر بشيء بأن تكون القومية العربية والعلمانية كمفهومين ،هما طرف في معادلة الاستبداد السياسي لمجرد ادّعاءات المستبد السياسي ذاته بأنه عروبي وعلماني، بينما التفكير المفاهيمي المعرفي يبين لنا بأن هذين المفهومين ينضويان جوهرياً على فلسفة الديمقراطية ويتبعان لمصفوفتها الفكرية